ماضاع حقً من وراه المطاليب

لـ مسعود القحطاني، ، في الحكمه والنصح، آخر تحديث

ماضاع حقً من وراه المطاليب - مسعود القحطاني

ماضاع حقً من وراه المطاليب
ولا ضاعً رزقً منكتب عند ربي

ولا يجحد الطيّب ولا ينكر الطيب
الا ردي الساس ماهو امتربي

ردي ساس وحافظً صره الجيب
يمشي مع العالم سوات المعبي

اما كريم النفس راعي المواجيب
يذكر فعول الطيب ولا هو يخبي

لا جوه ضيفانً من بعيد وقريب
يوحون هرج المرحبا والملبي

مايسمعون الا جزيل التراحيب
والضو تشعم والمداخن تهبي

على الشحم والبن والهيل والطيب
كلاً يقول ان المعزب حسّبي

قرم كسره الوقت بين المحاديب
ويقول عندي كرمه الضيف طبي

اليا لفاه الضيف يذبح له الذيب
يوم ان بعض الناس يصطاد ضبي

والطيب وهبه والنشامى مكاسيب
والعز دربً فيه رجلي مشت بي

والعمر يمضي والمنايا مقاصيب
والموت لو طال البقى ما يذبي

واللي ورى ظهور البشر يتبع العيب
مثل الذي في القاز ناره تشبي

احذر من اصحاب الردى والعذاريب
اللي تدوّر في الستير المغبي

واحذر من اللي يخلط الحق بالريب
ولعراض خلق الله يجور ويسبي

لو كان في يدينه علاج الاطابيب
لا ترتجي له لو حلف لك محبّي

وختامها صلوا على كامل الطيب
محمد نبي الله ماهو متنّبي

الشاعر مسعود القحطاني
© 2022 - موقع الشعر