فَمُ اليَاسَمِيْن(1)

لـ محمد عبد الحفيظ القصّاب، ، في الوطنيات، 15، آخر تحديث

فَمُ اليَاسَمِيْن(1) - محمد عبد الحفيظ القصّاب

بسم الله الرحمن الرحيم
وبه أستعين

اللهم افتح لنا فتحًا مُبينا
--------------------------

فَمُ اليَاسَمِيْن(1)
---------------------

1-يا شَامُ: قُوْلِي إنَّنِي الأحْلامُ
فالصَّوْتُ غَادَرَ، والغِيَابُ مَنَامُ

2-يا شَامُ قَلْبِي لَمْ يَجِدْ مَحْبُوْبَةً
تَجْرِيْنَ في الدَّمِ ..والحَبِيْبُ حَرَامُ!

3-إنِّي المُتَيَّمُ ما بَرِحْتُ تُرَابَها
والعَاشِقُ المَدْفُوْنُ كَيْفَ يَنَامُ؟!

4-غَدَّارَةٌ أشْواقُ عَيْنِي نَظْرَةً
خَطَفَتْ صَدَاكِ مِنَ الذُّرَى الأعْلامُ

5-قَطَّعْتُ في حِمْصَ الجَرِيْحَةِ رَغْبَتِي
خُبْزًا عَلِيْلَ المِلْحِ وهْيَ حُطَامُ

6-فالطَّعْمُ مِنْ ثَغْرِي رَغِيْفٌ عَاشِقٌ
والقُبْلَةُ المَحْرُوْقَةُ الإطْعامُ

7-أَوْدَعْتُ فِيْكِ حَبَائِبًا لَمَسَتْ فَمِي
مِنْ بَاطِنِ الشَّفَتَيْنِ تُسْرَقُ شَامُ!

8-قُوْلِي لِخَالِدَ يَسْتَعِيْرُ خَوَاطِرِي
نَامَ الجَبَانُ!..على الضَّرِيْحِ لِئَامُ!

9-يا شَامُ مَائِي لا يُرِيْدُ تَشَافِيًا
إنْ لمْ تُطَبَّبْ في النَّدَى الأسْقَامُ

10-جُرْحُ التُّرَابِ غَزَيْرَةٌ آلامُهُ
مَهْمَا تَسَاقَتْ مِنْ دَمِي الآلامُ

11-قَلَمُ الحَقِيْقَةِ جَارِحٌ عُنْقَ الرَّدَى
والمُنْتَهِي جُرِحَتْ بِهِ الأقْلامُ

12-قَدَمِي التي نَسِيَتْ خُطَاكِ خِيَانَةً
إنْ أمْسَكَتْ أحْيَاءَنَا الأقْدَامُ

13-أمُّ الهِيَامِ إلى القُلُوْبِ تَعَرَّفَتْ
فالطِّفْلُ مِنْ قَبْلِ الوِلادَةِ هَامُوا!

14-أمِّي الشآمُ ولَنْ تَخُونَ صَبَابَتِي
فالعِشْقُ لَمْ تَغْدُرْ بِهِ الأَرْحَامُ

15-يا شَامُ يا وَطَنَ الجَمَالِ تَزَيَّنَتْ
أَفْرَاحَ أمْجَادِي ..لَكِ الأيَّامُ

16-نَبَضَاتُ قَلْبِي يَاسَمِيْنُ شَوَارِعِي
خَفَقَتْ على أَطْرَافِهَا الأَنْسَامُ

17-أَنْتِ القَرِيْنُ على هَوَاكِ وَسَاوِسِي
تَغْتَابُنِي نَفْسِي ..هَوَاكِ أُلامُ؟

18-أَرْضُ الطَّهَارَةِ والهُدَى سُوْرِيَّتِي
والشَّاهِدُ: المَغْدُوْرُ والإجْرَامُ!

19-أبْنَاؤُكِ السُّلِخَتْ لِقَهْرٍ قَاصِدًا
للصَّلْبِ تُعْرَضُ غُرْبَةٌ وخِيَامُ

20-غَارَتْ عَليْهِمْ مِنْ خَنَاجِرِ بَاطِلٍ
وتَبَعْثَرَتْ قِطَعَ الهَوَى الأجْسَامُ

21-فَكَأنَّمَا حَوَرُ السَّمَاءِ تَغَّيْرَتْ
وتَكَشَّفَتْ عَنْ سَاقِهَا الأَجْرَامُ!

22- واسْتَبْدَلَتْ أطْهَارَهَا أَنْجَاسُهُم
حتى تَعِيْشَ البَغْيُ والأصْنَامُ!

23-يا شَامُ في الأُفُقِ البَعِيدِ مَرَاكِبًا
حَمَلَتْ حَقَائِبَ شَوْقِهَا الأيْتَامُ

24-كَلِمَاتُنَا أَعْيَتْ عُقُوْلَ حُرُوفِهِمْ
وتَثَاقَلَتْ عَنْ فَهْمِنَا الأفْهَامُ

25-جَرْدَاءُ إِنْ نَطَقَتْ دُمُوْعُ طُفُوْلَتِي
خَضْرَاءُ في دَمْعِ البَهِيْمِ كِرَامُ!

26-كَلِمَاتُنَا يا شَامُ أَبْلَغُ مُصْحَفٍ
يُتْلَى على لُغَةِ الدِّمَاءِ كَلامُ

27-قُوْلِي: أَغَارُ على الفَخَارِ وتَشْتَهِي
تِيْجَانُهُ مُسْتَقْبَلِي الإسْلامُ!

28-قُوْلِي: لِمَنْ غَدَرَ التُّرَابَ سَأَكْتَفِي
أَرْضِي مَقَابِرُ لِلْعِدَا وخِتَامُ

29-يا شَامُ ماتَتْ في الضَّمِيرِ حَمَامَةٌ
بَيْضَاءَ ..لَمْ يَأْبَهْ لَهَا الإلْهَامُ!

30-سَأُعِيْدُ تَرْتِيْبَ الزَّمَانِ لِمُهْجَتِي
وَطَنٌ سَلِيْمٌ في العُلا ..وسَلامُ

-----------------------------------
جديد..(30) الكامل

محمد عبد الحفيظ القصاب
صيدا-لبنان-14-10-2021

تعليقات الزوار

  • كُل المحتوي و التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي موقع الشعر.
  • التعليقات المنشورة غير متابعة من قبل الإدارة. للتواصل معنا اضغط هنا.
© 2021 - موقع الشعر