ممتلي هالليل باوجاع الظّروف

لـ وقاد الرسلاني، ، في غير مصنف، آخر تحديث

ممتلي هالليل باوجاع الظّروف - وقاد الرسلاني

ممتلي هالليل باوجاع الظروف
ما هو بليل السكينه والمراح

يكتسي هموم توسّد بالكتوف
لا اشعبت بقعا مجاهيمٍ شناح

فيه ضيق و فيه حزن و فيه خوف
و فيه طاري يرفرف بضلعي جناح

ظلمة شعور و مشاعر ما تروف
والفرج مرهون باشراقة صباح

والصباح اللي وقف دون الشفوف
لي ثمان سنين ادوّر له مَلاح

في زمانٍ ما لساعاته وقوف
ساعته تلعب مع لعب الرياح

عشت ماضي كلّه اوهام و طيوف
الاماني مدبره والوقت راح

كنّي بالدنيا مربّط و مْخطوف
لا زهاب و لا ركاب و لا سلاح

يالله بصبح تقفّاه القنوف
تنبي البيدا بتباشير الفلاح

تعليقات الزوار

  • كُل المحتوي و التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي موقع الشعر.
  • التعليقات المنشورة غير متابعة من قبل الإدارة. للتواصل معنا اضغط هنا.
© 2021 - موقع الشعر