شموخ مختزل - عبدالحافظ عبدالله القباطي

شموخ مختزل
أنا مازلتُ أعكف عند وعدي

وأكتب لانبلاج الفجر جهدي
وما بيني وبين الفجر شبر

إذا ماجئت هَلّ الفجر بعدي
فنور الفجر ينهلُ من بهائي

ولحن الطير تعبيرٌ لوجدي
إذا خطر الجمال بثوب زهوٍ

يجلجل بالمحبة صوت رعدي
ولي في الغيب أحلامٌ صداها

يدغدغني ويرسم طيف سعدي
وإن حشد الزمان لقلبي جيشاً

لقيت جيوشه بالعزم وحدي
أنا ياءٌ وميمٌ ثم نونٌ

يسطّر كاتب التاريخ مجدي
جليٌ في سماء الفخر شأني

يحرك نشوة العشاق وردي
عبدالحافظ عبدالله القباطي

2/11/2019

تعليقات الزوار

  • كُل المحتوي و التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي موقع الشعر.
  • التعليقات المنشورة غير متابعة من قبل الإدارة. للتواصل معنا اضغط هنا.
© 2021 - موقع الشعر