رد على عوض الجعيد لأبيات بتهنئة برمضان - سعد بن عبدالعزيز الذيابي

جتني رسالة هيضت في هوجاس
من عند شاعرنا وخيرة أخواني

من عند أبو نواف قطاع الأرماس
اللي طلع طلعة سهيل اليماني

أستاذنا مرفوع قدره على الراس
اللي يهنيني بشهر أرمضاني

أنا أشهد أنه ياعرب مرهف أحساس
والله عطاه الموهبه والبياني

بحر الأدب صعباً قياسة ماينقاس
ومن غاصبه تروح عشره ثماني

راع الوفاء عرضه بعيد عن الأدناس
من زارعين الطيب والعمر فاني

وترى الصقور ألها مواكر وعساس
وعوض يقول أعلى المواكر مكاني

نادر حرار وجاء على وكر قرناس
ويستاهل البيضاء عريب المجاني

عسف بنات الفكر ماهر وحساس
وعاف الردية ويتنقى السماني

قرمٍ يدن أوتارها دن الاجراس
من عزوةٍ يروون حد السناني

أجعيد لن شبوا هل الحرب مقباس
عز الرفيق وللعداء شي ثاني

من شجرةٍ لها على العز مغراس
خويهم محشوم وأله الضماني

شجرة هوازن مرذية قب الأفراس
قحص المهار مكاظمات العناني

كم شيخ قوماً قدمهم طاح وانحاس
إلى رفع راسه يدق الطماني

وكم روس قوماً تلبس الدرع والطاس
طاحوا وراحت روسهم ديدحاني

إلى ساقوا العطفة وعضوا بالأضراس
ترعى بهم فالخوف من غير عاني

بحدب السيوف المرهفة وأشهب الماس
راحوا وراح أحسابهم في ثواني

ربعاً على النخوه قويين فالباس
يشهد أمطير وحرب ثم أقحطاني

أهل المواقف يوم الأرياق يباس
وأهل الكرم لو شان وجه الزماني

لو زعلوا الحساد أقول أهمه الساس
وعلى ثبوت الساس عز المباني

تعليقات الزوار

  • كُل المحتوي و التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي موقع الشعر.
  • التعليقات المنشورة غير متابعة من قبل الإدارة. للتواصل معنا اضغط هنا.
© 2022 - موقع الشعر