قصيدة سعد بن عبد العزيز الذيابي
يابن دغيّم مكرم الضيف والجار
نلقى الادب عند الرجال الاديبه
اصمت وانا في بحر الافكار محتار
واحيانن اسري ليل ماينسريه
ويوم انت وافي من بعيدين الانظار
ومن لا يعاير مايصيب الضريبه
انا اعرفك تغوص غبات الابحار
وتثبت سوات الجدي وقت المصيبه
اشكرك ماهلّت هماليل الامطار
وما واق صقراً في علوّ الرقيبه
وانال اشهد انك رجل نقوه بالاخيار
ابيض وجه مافيك شكٍ وريبه
ياللي توصيني على عيون الاخبار
الطيبه عادتك ماهي غريبه
وان مالقيت اعيون الاخبار وش صار
اللي سواتك قدوةٍ نقتديبه
ياديبنا من مثلك استنبط الشار
واسند عليكم فالامور الصعيبه
وانا اشهد انّك من طويلين الاشبار
الخلق طيّب والمناسب عريبه
والطير لو يهد من ماكره طار
والحر حر ولا يحب الغليبه
ويوم انت وافي من طويلين الاعمار
واشوف كلماتك لقلبي قريبه
ايامنا فيهن الافلاك تندار
ورحنا نهابه بين ثعلب وشيبه
وازريت افرّز بينها اطوال وقصار
لو اشرب الما مايبرّد لهيبه
واصبر وكن بداخل القلب مسمار
لو اشرب الما مايبرد لهيبه
هذاه موجز وانتظر منك الاخبار
عسى رسالتكم تجيني قريبه
والا تجي واحنذ لك الكبش في النار
ولا خير في رجلٍ مايكرم صحيبه
وقبل هذا لذعر لك البن ببهار
والعود الازرق نحرقه لجل طيبه
واللي كذب جعله لقصّاف الاعمار
وعلى عظامه يركزون النصيبه
واختامها بالمسك وارواح الازهار
ومن لا يعرف الحق ربي حسيبه
***
رد محمد بن دغيم السميري العتيبي
يامرحبا ياصاحب العرف مليار
والكاذب الله يالذيابي حسيبه
ترحيبةٍ مختارها لابن الاحرار
نسل الكرام اللي غمرني بطيبه
اللي يساعفني بجزلات الشوار
استاذي اللي فالحياه اقتديبه
اكن له في قلبي إجلال واكبار
واعطيه صاف الكيف واترك سريبه
حيثه من اهل الفضل والفعل والكار
اهل فعولٍ بالمعادي عطيبه
الاد ذايب لابةٍ دمهم حار
سادوا وزادوا بالفعول التعيبه
افعالهم تتعب بعيدين الاذكار
اجناب والا من قبايل عتيبه
رقوا سنام المجد في كل مضمار
ومن لا يعد النور يظلم نصيبه
شهد لهم قبلي (نويفع) بما صار
يوم ان ناهس مالقى من يثيبه
سجل لهم باصدق عبارات الاشعار
شهادةٍ ماهيب والله غريبه
يابو فهد ياطيب ذكرك فالاذكار
واللي سواتك طيّبٍ ينبديبه
(والمرشدي) سماك واختارك إخيار
ولك الاسام النادره مستجيبه
سماك باسم ولا على قوله اغبار
وهذا اسمك اللي صاحبك جاينيبه
مفقر الجيران بفعولٍ إكبار
عندك تهون وعند غيرك إصعيبه
يبا يجارونك وصيبوا بالاعسار
والكل منهم فارن الفقر جيبه
عرّيتهم لينن مرزقهم إنهار
وتفقّروا بين الرضا والغصيبه
والله مامثلك على الحزم ديّار
إلا مصوّت بالعشى فالجذيبه
قلته ولاني بمتعذر بمعذار
والزور والله يالذيابي ما جيبه
واللي مكذّبني يجي بس مرّار
حتى يعرف اني علومي مصيبه
يلقى الدلال اللي بها بن وبهار
وكبشٍ اليا قلّط لحافه عصيبه
والعود الازرق دوم جايٍ له إقتار
شيٍ يهيل القلب ماينحكيبه

تعليقات الزوار

  • كُل المحتوي و التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي موقع الشعر.
  • بعض صور الشعراء و الشاعرات غير صحيحة، نرجو تبليغنا إن واجهت هذى المشكلة
  • إدارة موقع الشعر لا تتابع التعليقات المنشورة او تقوم بالرد عليها إلى نادراً.
  • لتواصل مع ادارة موقع الشعر إضغط هنا.
© 2020 - موقع الشعر