استنزلت شيطانة الشعر والبيت
وقمت اتزوّد من سواد البيوتي
قامت تملّيني بيوتٍ ورا بيت
ونفسي تطاوعها وانا ارقم بنوتي
ان امرحت ماامرحت ليلي ولاامسيت
وان أصبحت وإلاي فرحٍ بصوتي
هذا غثايه ماتعلّمت واشفيت
وهذا عنايه والبلاوي بيوتي
مانيب ادوّر مادحٍ لي ولاصيت
ولاعليه من خطاة الشموتي
جاري يناديني وانا عنه سجيت
وهو مراكيني وينعت نعوتي
يقول وش بك دالهٍ ما تقهويت
صبولك الفنجال وش بك صموتي
الظاهر انك عاشقٍ لو تذريت
واللي عشقته ما درابك فلوتي
ياجارنا وش بك عن الحال خفّيت
ندرك لك المطلوب والا نموتي
رديت انا ياجار عز الله اقديت
بقولتك عاشق وأقوله بصوتي
انا عشقت اللي على البال ياليت
ياليت ابوها من قرايب بيوتي

تعليقات الزوار

  • كُل المحتوي و التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي موقع الشعر.
  • بعض صور الشعراء و الشاعرات غير صحيحة، نرجو تبليغنا إن واجهت هذى المشكلة
  • إدارة موقع الشعر لا تتابع التعليقات المنشورة او تقوم بالرد عليها إلى نادراً.
  • لتواصل مع ادارة موقع الشعر إضغط هنا.
© 2020 - موقع الشعر - بواسطة شركة المبرمجين