شهرزاد القصيدة...
 حينما عانقني الموت
 لم يجدوا ترابا يغطي 
 مفرداتي المرتحلة
 فاهالوا علي القصائد
 ففاح منها عطر الكلام
 بيد انني...
 يا ايها الموت..
 علامك تأتي سريعا
 ولم يحن الاوان بعد
 الم تعلم انه
 ثمة قصائد تنتظرني
 لم يلح بعد
 فجر قصيدتي الاخيرة
 ولم يطلع صبح الرحيل
 فلم تريد ان اتجرع الفراق
 والبعد
 مع انني قضيت عمري راحلة
 هل تعلم انني احيانا
 اعجز عن تذكر اخر مرة
 ظننت انني فيها على قيد الحياة
 عذرا يا ايها الموت
 لا بل عفوا
 على كل مرة اتيت كي تأخذني
 واستمهلتك بقصيدة جديدة
 تنتظر ان افرغها
 على طيات امواج الورق
 عفوا
 على كل انتظار
 وتوسل
 كي لا تأخذني
 مع انني قد مت منذ زمن
 لا تعلمه قصيدة
 هل تعلم
 انني انتظر اخر صيحة للشعر
 كي آتيك انا بنفسي
 ونرحل معا
 الى مجرة لا يطلع فيها صباح
 فانتظرني..........انتظرني

حقوق النشر محفوظة لـشاعرة

تعليقات الزوار

  • كُل المحتوي و التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي موقع الشعر.
  • بعض صور الشعراء و الشاعرات غير صحيحة، نرجو تبليغنا إن واجهت هذى المشكلة
  • إدارة موقع الشعر لا تتابع التعليقات المنشورة او تقوم بالرد عليها إلى نادراً.
  • لتواصل مع ادارة موقع الشعر إضغط هنا.
© 2004 - 2019 - موقع الشعر