مناجاة نورس لنورس (مقفاة) - إهداء للشاعرة إيمان علي

لـ ، ، في غير مُحدد

المنسابة: كتبت الشاعرة إيمان علي قصيدة بعنوان مناجاة نورس فكتبت مناجاتي كرد على مناجاتها على نفس البحر و القافية و أهديتها إيّاها --------------------------------------------- فرحناز سجّاد حسين فاضل الحادي عشر من كانون الثاني سنة 2010م قبيل الحادية عشرة مساءً بدقائق خجلى إعادة صياغة وإضافة أبيات في 14 و15 كانون الثاني سنة 2010م

ها قدْ عقلْتُ قصائداً بتوجّعي
أهدي لآلئها لسحْرٍ مترعِ
لأنينِ نورسةٍ يداعبها الأسى
تُلقي ملامةَ وجدِها في مسمعي
صحّتْ لقلبيَ نار شوقٍ مزهرٍ
في روضِ عشقٍ قضّ لوماً مضجعي
إيماننا أهديكِ قلبيَ منزلاً
فلتسكني - إنْ شئتِ - فيه وارتعي
ولتهطلي في الروحِ عطر محبّةٍ
شلال ودٍّ مارقاً عن منبعي
لا تسمحي ببعادنا لا تسمحي!
بحدودِ بينٍ فامسحي .. لا تمنعي
فلتقربي منّي لأفضي شكوتي
وحكايتي في حبّه المتمنّعِ
فيما تعذّب قلبيَ الحاني لظىً
آهٍ وآهٍ ثمّ آهٍ .. لم يعِ
يا بنت إيليّا ألمْ تدري فقد
قطف النوى وسني بهزّ تلوّعي
لمْ تعرفي فعل الجوى بتصبُّري
أنا نورسٌ جاب الفضاءُ بمدمعي
من رفرفاتٍ في الجراحِ تعنّتتْ
ليلٌ يُحاكُ بجانحٍ متلوّعِ
احتدّ شوقيَ عاصفاً ومرنّماً
ترتيله الشاجي بنزفٍ ممتعِ
بحرٌ رنا قمراً كقيثارٍ وعى
لمعان عزفيَ في عُبابِ تضوّعي
شدو الغناء على غصون تحنُّني
يعلو، ألا لعنادلي من مرجعِ
إنْ تسمعي صوتَ الرّبابةِ في دمي
همسَ الصّبابةِ في حنايا أضلعي
لا تعجبي! من أنّتي من آهتي
من صرخةٍ قد عبّرتْ بتروّعِ
لا تعجبي! من غربتي من وحدتي
إنّ الهوى قد خانني بتضرّعي
وترحّمي منه على قلبي الّذي
عانى، فإنْ احببتِ .. عنهُ فاشفعي

تعليقات الزوار

  • كُل المحتوي و التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي موقع الشعر.
  • بعض صور الشعراء و الشاعرات غير صحيحة، نرجو تبليغنا إن واجهت هذى المشكلة
  • إدارة موقع الشعر لا تتابع التعليقات المنشورة او تقوم بالرد عليها إلى نادراً.
  • لتواصل مع ادارة موقع الشعر إضغط هنا.
© 2020 - موقع الشعر