عقبك جريح الحال والحال مسموم - ناصر عبيد الرشيدي

ما الوم عيني لو بكت هجرك اليوم
وما الوم قلبي لو شكى من غيابك

ياللي غلاك بداخل الروح مرسوم
بالله قلي من خذاك وغدابك

تركتني ضايق وحاير ومهموم
واخلفت هقوة قلبي اللي هقابك

لوشفتني عقبك وانا منك محروم
في ذمتي لتصيح من حر مابك

عقبك جريح الحال والحال مسموم
اسقيتني سم الهجر من شرابك

ليلي غدا تفكير ومسامر نجوم
بس انتظر رجعتك وانطر جوابك

النوم وين النوم ؟ لاقالوا النوم ؟
ان جيت ابرقد كل حلم ابتدابك

وافز وارجع وآخذ شوي وأقوم
من كثر شوقي ودي أحضن سرابك

غلاك وصفه ياهوى البال معدوم
ومحدٍ ملكني غير حضرة جنابك

لازلت عندي بكوم والعالم بكوم
مهما فعلت اغليك واعشق ترابك

حبك مثل رزقٍ على العبد مقسوم
والله رزقني محبتك يوم جابك

واليوم وضعي معك ماهو بمفهوم
وظروفنا قامت علينا تشابك

رغم العذاب ورغم الاحزان واللوم
رضيت بك لو زاد فيني عذابك

بسك غياب وحس بالحال لويوم
وارحم عليلٍ منك ينقل صوابك

وكانك على الغيبات مجبر وملزوم
ادخل على الله لايطوووول غيابك

© 2022 - موقع الشعر