بغداد - طراد سميحان السويدي

أخذت من قول المعاني مليحه
وقطفت من روض الشعرياسميني

موارده ماهي عليه شحيحه
خيال شعري لابغيته يجيني

عزي لحالكِ لامتى ياجريحه
وأنتي تنادين العروبه تعيني

جابو لنا ذل وهوان وفضيحه
بسكوتهم ماهزهم لك حنيني

بغداد يا أم الفخر يافليحه
قبلك ترى شفت الخيانه بعيني

القدس صارت للكلاب ونبيحه
مدنسه من كل طاغي لعيني

ترفع فلسطين العزيزه بصيحه
لكن العرب برقادهم غافليني

وقلوبهم طول الليالي مريحه
ماهزها دمع الفقيد ونيني

ماهزها ضعف الكبير ومطيحه
ماهزها صوت المره ياجنيني

روس العرب يامسندي من يزيحه
مافيهم اللي باللوازم يبيني

الدم بارد بس شجب ونصيحه
ياعلهم للمشنقه أجمعيني

كلن فرح لموت الشهيد ويبيحه
وإلا الحقيقه راح شيٍ ثميني

غيره وفاته مثل موت الذبيحه
وصدام حير كل عقل ٍ فطيني

ياصاحبي لشكواك جادت قريحه
وبينت فيها كل شي دفيني

ودك و ودي نعيد مجد الجريحه
تقصر يدينك ثم تقصر يديني

يابدر خذها من ضميري صريحه
ويالله على قول الصواب تهديني

ترى اليهود نفوسهم مستريحه
من حالة الأمه عسى الله يعيني

التفرقه وكل شعب ونطيحه
وياجار والله ماأبيك وتبيني

حالة العرب يابدر شفها طريحه
ومنيته في كل ساعة تحيني

تعليقات الزوار

  • كُل المحتوي و التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي موقع الشعر.
  • التعليقات المنشورة غير متابعة من قبل الإدارة. للتواصل معنا اضغط هنا.
© 2022 - موقع الشعر