-الصورة كاملة –
 سفري أورق في عينيك رجوعاً ،
 هتن الدمع ببابك .. نبتة حناء .
 سقطت أقنعة الوجه المارق .
 في حضرتك الجرح تمرّى فيك ،
 تلاوذ تحناني في أعتابك .. سرب عزاء .
 هاجرت إليك ...
 وهبت القربان المنذور لوجهك ،
 نكهة حبي الضائع .
 آويت شرودي فيك .. رجعت إليك ...
 طريداً ، مدمى القدمين ... ركعت أمامك ،
 استجدي .
 من يمنحني وجهي المسروق .... ويأتي ؟!
 من يزرعني في حضن بلادي ،
 نبتة لوز برية ؟!
 من ينقشني في أسوارك وشماً
 للوعد الآتي؟!
 قطعة خزف أبدية .
 من يا وطني يصلبني في باب مدينتنا ،
 عصفوراً في زمن الموت ؟!
 نورس بحر أعياه التحليق
 بأرض النفي ، تنهد في زاوية الويل ،
 تنفض رف على وجه البحر المتوحد .
 في تهليلة شوق مذبوح .
 من يا وطني ، يغرسني سوسنة ،
 في وجه الأفق الطالع في المنفى ؟! ..
 - تعتيم ... ورؤيا -
 يتساقط مزنك شوكاً ... ملحاَ ،
 ورماداً في صدر المرفأ .
 ويئن الجرح النابت في أعضائي ،
 فيصلي هذا الفجر المحبوس على زند
 الليل .
 آه لو يمنحني الحب بشارة وعد ،
 في جسد الليل .
 آه لو أحضن أمي ليلة يأتي القمر الحافي ،
 أستمطر من عينيها دمعة شوق .
 تروي أوداج الصحراء العطشى .
 آه لو تأتي الخيل العربية ،
 لحظة يطلع في أعماقي الشوك .
 آه أأقول هو الحب النابت في أحشائي ،
 يضحك .. يستلقي كالصحراء
 المطروحة في صدر الليل ؟!
 أه أأقول هو الموت المتقي ،
 في وجه الزمن العاقر ؟
 آه ليس هو الحب ، الموت ،
 بل النفي ، الغربة .. خفاش الويل ،
 على هام الزمن الفاجر .
 - بقعة وجع تمتد -
 ها أنذا وجهي يختزل النور النافذ ،
 من سرج الشمس .. ويعدو .
 لا قدم ... ضاعت قدمي ...
 لا عين .. سملت عيني ...
 وجهي عانق وجهك ..
 قلبي يسكن قلبك ...
 صمتي يهوى صمتك ..
 أسلمت لحادي البرية وجعي الأبدي .
 جست الصحراء البرية ، طوفت الأمصار ،
 الغيبية .. أبحث عن وجهي ..
 عن لوني المسروق هنا .. عن وطني .
 طوقت النخل الضارب في أعماقي ،
 صرت حنين الطفل الباكي ،
 هومت .. تناوح قلبي .
 من ينقذني ؟! ...
 - عن الثأر -
 أيتها الهامة ، صاحت :
 في سهل الواقوصة ...في حطين .
 في قرطبة المنفى .. في صحراء الربع الخالي ،
 في قاسيون .
 " اسقوني " ..
 ما من أحد .
 رشوا القبر بماء الشجر الباكي ،
 ما من أحد .
 أيتها الهامة صيحي :
 نبت القيصوم بأمعاء الفتح الأول .
 صدئت أسرجة الفتح الأول .
 نكصت خيل الفرسان .
 بصحراء الأجداد .
 صارت رسماً يدفن في رحم الوقت ،
 المدمن مضغ القات .
 " نام الأحفاد "

تعليقات الزوار

  • كُل المحتوي و التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي موقع الشعر.
  • بعض صور الشعراء و الشاعرات غير صحيحة، نرجو تبليغنا إن واجهت هذى المشكلة
  • إدارة موقع الشعر لا تتابع التعليقات المنشورة او تقوم بالرد عليها إلى نادراً.
  • لتواصل مع ادارة موقع الشعر إضغط هنا.
© 2019 - موقع الشعر - بواسطة شركة المبرمجين