ازريت من تطنيش حكي المطافيق
واستر عليهم بالملا ما تزريت

كل ما ابتعد ردوا بكثر التعاويق
ولو زاد غبني مالتفت كن ما اوحيت

صارت سنين الغدر غبر ٍ مماحيق
وكني بحر لوزادبي هم غطيت

امسح دموع الناس لوهي مهاريق
واليا سمعت المشتكي قمت لبيت

ولامن لفوا عند اللحن و الطواريق
زادوا من الغيبة بليا تثابيت

في الغي والغيبة حضور ومشافيق
مثل الذي يأكل لحم مسلم ميت

والمشكلة ماعاد لي بان تفريق
بين الصديق وخصم لو ماتجنيت

والمشكلة ماهي كلام وتلافيق
اذا صدمك اللي على شأنه اوفيت

والمشكلة ماهي بحظ وتوافيق
لكن في وقت ٍ به اعطيت وامضيت

حر الفجيعة باقي ٍ بالمعاليق
يشبه رحيل اللي له اوفيت واشفيت

جيّة عدانا والعلوج الزناديق
اهون ولا جية منافق وعفريت

ان شمت عن هرج الردا والمشافيق
ماهو بضعف ٍ بس شمت وتعليت

طيبي كما غيث الشمال المسابيق
والامر للي صمت له ثم صليت

اهلي وربعي كالجبال الشواهيق
وهم عزوتي لامن زبنت وتعزويت

لابة فخر وافعال ربعي مشاريق
وفي مدحهم ما وفيت مهما تقصيت

يارب ياموجد جميع المخاليق
عفوك وتوفيقك اليا اقبلت واقفيت


تعليقات الزوار

  • كُل المحتوي و التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي موقع الشعر.
  • بعض صور الشعراء و الشاعرات غير صحيحة، نرجو تبليغنا إن واجهت هذى المشكلة
  • إدارة موقع الشعر لا تتابع التعليقات المنشورة او تقوم بالرد عليها إلى نادراً.
  • لتواصل مع ادارة موقع الشعر إضغط هنا.
© 2020 - موقع الشعر