آخر المشوار - نوال سالم

أنا وانت تعاهدنا نصون الحب أو ننساه
ونتباهى بأسامينا ندونها بعطر لاشعار

تهنينا تغنينا وعشنا الشوق في معناه
صعب ننسا صعب نقسا صعب نتجاهل اللي صار

تغيّر كل ما فينا وطعم البعد آه ما اقساه
وعهد الحب أنا وانت نسيناه بهذيك الدار

وصارت دمعتي وفرحي سوا متشابهه في الآه
واذا جيت ارسم البسمه قتلها وجهك المحتار

تذكرتك تجاهلتك سألت الموعد اللي تاه
ولكن خابت ظنوني وطالت رحلة الأسرار

أبي مركب هوى حبك يعانق بحره ومرساه
أبي نجوم السما تشهد وتحكي لك عن اللي صار

تغيب وتترك الدمعه تعانق وحدتي وتهواه
ترا ظلمك وصل حده ولا عدت احتمل اعذار

غريب امر الهوى واهله يعلمنا الوفا ونجفاه
جنينا الشوك وآلامه ولا ذقنا شذى الازهار

نقشنا حرفنا الأول على كفّ الهوى محلاه
رسمناه بدفاترنا وصارت قصة الأشعار

ثلاث سنين أنا وانت كتبناها بسعاده وآه
قصايدنا رسايلنا غدت في ليلنا أقمار

تذكر عامنا الأول وغيم الشوق ذلّ شتاه
يبي يروي ضما قلبي وقلبك من لهيب النار

وبسمة عامنا الثاني رسمها حبنا بشفاه
نحاول نخفي اشواق الهوى بس بان للانظار

وقصة عامنا الثالث من القسوه صعب نقراه
بايادينا ختمناها وسعينا لآخر المشوار

خلاص انسا وانا بنسا وخل اللي حصل ننساه
نعيش بعالم الوحده ولا نندم ولا نحتار

© 2022 - موقع الشعر