لي صاحبٍ صب الخطايا في عروقي ثم ضاق لين امتليت امن الجروح وضاق صدري مرتين
 مره عشان اني خسرته وانكتب هم الفراق ومره عشان انه طلع مقلب وشرْبته السنين
 ويلاه ياحمل الهزيمه والغدر والاختناق لاشالها صدر الصديق وعوّد الداين مدين
 ويلاه ياويلاه ياويلاه حملٍ مايطاق اليا اكتشفت ان الثمين المحترم ماهو ثمين
 وانك ضحيه من ضحايا الصدق بيدين النفاق وانك غبي ماتعرف اوصاف الهزيل امن السمين
 وان الصداقه نبت والوقت الردي راعي نياق وان المبادي والعلوم الغانمه ماضي دفين
 ياصاحبي حطمتني وانهالت الذكرى سياق تهاوت صروح المحبه والغلا في دمعتين
 والله حسيبك ولا انا مالي على مثلك وثاق والله يعوضني بخير ويجبر الكسر ويعين
 روّح وانا بالقى على المريخ مجهول النطاق صديق وافي للصديق يعينني دنيا ودين
 اليا فرحت يزيدني فرحه ولا من ضقت ضاق ويحوش عن صدري هموم الوقت والعمر الحزين
 واليا وقعت يشيلني واليا دعيته جا سباق واليا نخيته ما تخلا وان فزع لي ما يلين
 واليا بردت يشبّ لي في خاطره حزمة عناق وان حاصرتني مشكله ينصب لها مية كمين
 واليا ذكرت بشرّ ياقف دون لحمي لا يذاق واليا عطاني لا يزنّ ولا يمنّ ولا يهين
 واليا بدر مني خطا ما ردها للافتراق ما يبحث عيوبي عليّه من يسار ومن يمين
 واليا شكيت وضاقت الدنيا وبان الاحتراق صندوق يحفظ سري الخافي ولا يمكن يبين
 واليا عطيته فالصدر خيمه عمودين ورواق بنى لي بصدره قصر عالي وسور ونخلتين
 هذا الصديق اللي عليه العلم ياوقت الشقاق ماهو هذاك اللي طعني في صميمي طعنتين
 واللي خلق سبع الاراضي فوقها سبع الطباق مايغبن الرجال في حياته الا حاجتين
 بعد المآسي والمواجع والمهانه فالعراق والهم والموت الحمر والذل في مخيم جنين
 الا القريب اللي يوقّف له على ركبه وساق ولاّ الصديق اللي يبيعه من سبايب كلمتين
 هذي حكاية قلب غافل فالزمان ودوب فاق على جريمة قتل (مفهوم الصداقه)من يدين
 الصاحب اللي صب موتي في عروقي ثم ضاق لين امتليت من الجروح وضاق صدري مرتين

تعليقات الزوار

  • كُل المحتوي و التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي موقع الشعر.
  • بعض صور الشعراء و الشاعرات غير صحيحة، نرجو تبليغنا إن واجهت هذى المشكلة
  • إدارة موقع الشعر لا تتابع التعليقات المنشورة او تقوم بالرد عليها إلى نادراً.
  • لتواصل مع ادارة موقع الشعر إضغط هنا.
© 2019 - موقع الشعر - بواسطة شركة المبرمجين