عسى القصيد ان مازرع بين الألباب
دهشة.. وحرك قلب.. واطلق حجاجة
يموت في مهدة قبل شقة الناب
ويحرق فتيلة.. ثم يكسر سراجة
يموت قبل يسولف ال.. عصم الاشناب
ماله لزوم.. ولالهم فيه حاجة
ان ماكسر قلب ولوى يمة أرقاب
ترثية لو موته سبايب علاجة
ان ماتحول غل عدوانه اعجاب
وش عاد لأحبابه بكثير اللجاجة؟
بينة وبين أهل الشعر ستر وحجاب
طرياه عند أهل القصايد سماجة
واللي عنه غابت بلا عذر واسباب
وش عذرها من ضيقته..وانزعاجة
أو إنها عقب البطا..جرحها طاب
ماتذكر الموقف وخوف المواجة
ياطرفها.. واليّا انعست فيك الاهداب
عن نومها جفن السهر فيّ ناجة
عسى القراح ان ماروى خافق ٍ ذاب
يكفيه عن صافي زلاله.. هماجة
يااللي غديتي للشعر قلب واكتاب
وشفيك لاغبتي تكدر مزاجة
واليّا حضرتي ماتقل هاجسة غاب
بعيونك الثنتين.. سر ابتهاجة
ما للشعر.. ياشيخة الغيد مجناب
يفداك ياقوتة.. ولولة.. وعاجة

حقوق النشر محفوظة لـشاعر

تعليقات الزوار

  • كُل المحتوي و التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي موقع الشعر.
  • بعض صور الشعراء و الشاعرات غير صحيحة، نرجو تبليغنا إن واجهت هذى المشكلة
  • إدارة موقع الشعر لا تتابع التعليقات المنشورة او تقوم بالرد عليها إلى نادراً.
  • لتواصل مع ادارة موقع الشعر إضغط هنا.
© 2004 - 2019 - موقع الشعر