عسى ما زعلتك البارح وزودت الجراح جراح
عسى ما مرت الدمعة على أهدابك من أسبابي
جرحتك من كثر شوقي وخليت الكلام رماح
ولادري شلون ياعمري طعنتك حيل بعتابي
بدون شعور صدقني ترى كثر الغلا ذباح
تعال وشوف بغيابك غلاك شلون سوابي
حرام تغيب من عمري وتعطيني الفراق وشاح
حرام الدمع في عيني مناديله هي أهدابي
غيابك يشغل عيون الزوايا وأمتلي أشباح
وأنا أنثر صوتك بقلب المكان وأشعل أبوابي
تلفت للأمل دام الرجا في عمري الملواح
أناديلك ولو شرهة وصولك تقطع أعصابي
أبيك الجاي من عمري أنا مابيك شي وراح
مدامك أجمل وأخر مدامك أول أحبابي
أبي أرتاح ياعمري أنا أدري هم تبي ترتاح
تعال وقبل ما أفرح ترى تفرح بك ثيابي
أحبك يا بعد عمر الحزن والجرح والأفراح
أحبك كثر ما نامت عيونك داخل أهدابي

تعليقات الزوار

  • كُل المحتوي و التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي موقع الشعر.
  • بعض صور الشعراء و الشاعرات غير صحيحة، نرجو تبليغنا إن واجهت هذى المشكلة
  • إدارة موقع الشعر لا تتابع التعليقات المنشورة او تقوم بالرد عليها إلى نادراً.
  • لتواصل مع ادارة موقع الشعر إضغط هنا.
© 2020 - موقع الشعر - بواسطة شركة المبرمجين