يبقى الغلا ما ينزحّه العتب و اللوم - عبدالله بن حواف

يبقى الغلا ما ينزّحه العتب و اللوم
في قلب صادق يصون الحب و العشره
إليا تشرّه عليك الغالي من القوم
لا صارغالي ف حقه يعتب و يشرّه
بالعكس يزداد قدره كل يوم و يوم
و يقل ف القلب قدر إنسان ما يشرّه
و إللي يحبك بيعطيك العذر ملزوم
قد قيل من حب صدق من الصعب يكره
كن الزعل ف السما لا تلبدت بغيوم
و إليا تلاشت صفت و أنقشعت الكدره
الدعوه إحسان و امصافح و حب خشوم
و العفو واجب ليا من صار لك قدره
ما تدري الناس كلٍ فيه كوم هموم
و كلٍ معه حقه و كلٍ معه عذره
و ترا حياة البنادم مستحيل أتدوم
و يدوم ف الناس من له سيرةٍ عطره
كم حي روّح من الدنيا وهو محروم
و كم واحدٍ خلدوه الناس من ذكره

تعليقات الزوار

  • كُل المحتوي و التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي موقع الشعر.
  • التعليقات المنشورة غير متابعة من قبل الإدارة. للتواصل معنا اضغط هنا.
© 2022 - موقع الشعر