كم رفيقن - ساره بنت تركي

‏كم رفيقن عاش في ديرة رفيقه
في بيوتن طينها الصافي حواها
 
والبساطه. قلوب مرتاحه ورقيقه
والقمر في عالي الديره ارتواها
 
يسمرون بليلة الظلما الغريقه
في نسيمن ذعذع الليله وغشاها
 
والولع اسلوب ودروب وطريقه
والنوايا تبسط الخير لسماها
 
زين هالايام والدنيا طليقه
لاهموم ولا درينا من وراها
 
لين صرنا اليوم قدام الحقيقه
وقتنا مثل الحصاتين ورحاها
 
ما حدن ماخذ من فعل الخليقه
وان صفت بيض القلوب لمن نواها

تعليقات الزوار

  • كُل المحتوي و التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي موقع الشعر.
  • التعليقات المنشورة غير متابعة من قبل الإدارة. للتواصل معنا اضغط هنا.
© 2021 - موقع الشعر