لا واهنيّك يامبارك هنّياه
ماولعك بالحب غض الشبابي
شيّبت ياخالك وقلبي بعمياه
ومطاوع قلبي وهو من عذابي
على الذي بيني وبينه مداراه
وهو غشيم ولا يعرف المحابي
ترف القدم كن الغزيّل حلاياه
ومن الحمامه وصفها والخضابي
عندي قريب وناحي البعد ينحاه
عين الوحش بمشمرخات الهضابي
لو من بغى جرحه تطبب وداواه
ماعشت بالدنيا غميق صوابي
من علّة في ثومة القلب ترعاه
خطر علّي الموت محد درى بي
مسكين ياللي خابر داه ودواه
ومغلّق دونه ثمانين بابي
يامن يوصّل حامض العلم واجزاه
غض الشباب اللي صوابه سطى بي

تعليقات الزوار

  • كُل المحتوي و التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي موقع الشعر.
  • بعض صور الشعراء و الشاعرات غير صحيحة، نرجو تبليغنا إن واجهت هذى المشكلة
  • إدارة موقع الشعر لا تتابع التعليقات المنشورة او تقوم بالرد عليها إلى نادراً.
  • لتواصل مع ادارة موقع الشعر إضغط هنا.
© 2019 - موقع الشعر - بواسطة شركة المبرمجين