عبرة خفوقي - عبدالله لافي المطيري

آه يا ذكرى الوداع اللي بعيني ناضي
وآه يا عبرة خفوقي .. كل ما يتذكّر

ما قوى قلبي مثل قلبك على الاعراضي
بس نفسي طير ،، في عزّ الكرامه وكّر

قلت لي منته عن عهود الوفا متغاضي
واثرك مبيّت لي النيّه .. تخون امبكّر

كان ما عندك علاجي ، لا تزيد امراضي
يكفي ان القلب من جرح الهوى متهكّر

غبت عن روض القصيد اللي سحابه هاضي
وما بقى لك في ربيع البوح ، ملح ، وسكّر

لو ابيع العمر لعيونك ، وكل اغراضي
ما يبيّن شي بعيونك .. ولا تتشكّر ..

ليت جرحك ينشكا واشكيه عند القاضي
وليت صدري ينشرح من بالي المتعكّر

عيني اللي دمعها لا من ذكرتك فاضي
طحت منها ، يوم شفتك بالوفا متنكّر

ما أقتنعت الا وانا من كل قلبي راضي
وما رضيت الا وعقلي مقتنع ومفكّر

كل حاجه بالزمن تتغيّر ،، الا الماضي
مستحيل يفك للتغيير ، باب مسكّر

© 2022 - موقع الشعر