يامن هواه اعزه وأذلني

لـ احمد الردعان، ، في غير مُحدد، آخر تحديث

يامن هواه اعزه وأذلني - احمد الردعان

يامن سبى قلب المتيّم .. حسنهُ
متى الفؤادُ .. بالتلاقي يهتني
عاهدتني بالوصل دوماً طامعاً
كيف الجفا وانت الذي عاهدتني ؟
لازال قلبي في هواكَ هائماً
لغير عيناكَ رفض ان .. ينحني
ولا زال قلبي كلما .. لاقيتكم
من دهشتي حتى السلاما .. خانني !!
نويت اسلم .. بسّ من كثر الوله
ضاع السلام وقمت : أردد ضمّني
كفرت في شتى مفاتن دنيتي
وأمنتُ في عيناً بِها .. فتنتني
من قائلا ان الممات .. مرةً ؟
كم مرهٍ في حُسنكَ ... قتلتني
علمتني كيف الهوى ، واتقنته
وعلمتك اسرار البحر .. واغرقتني
وعدتكَ انسى هوانا ، وابتعد
وانت الذي صدّق .. ف كم ظلمتني ؟
لن يستطيع القلب نسيان الهوى
لين الكفن بامر الولي .. يلمني
من عاف داره .. فر منها هارباً
أين المفر وانت الذي سكنتني ؟
يامن هواه اعزهُ .. وذلني
كيف السبيلُ الى وصالك دلني

تعليقات الزوار

  • كُل المحتوي و التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي موقع الشعر.
  • التعليقات المنشورة غير متابعة من قبل الإدارة. للتواصل معنا اضغط هنا.
© 2021 - موقع الشعر