تعيش الرخوم

لـ ، ، في غير مُحدد، آخر تحديث :

تعيش الرخوم ابذل ، ولا الحرار احرار
تموت بشرف من قبْل .. تخضع لعاديها
لإن مايزيّن قبْح صوره .. حلا الايطار
مظاهر الاوادم .. ما تبيّن خوافيها
يقولون تتساوى النسا .. لانطفت الانوار
واقول الرجال تْبين .. باسود لياليها
رجالٍ تجمعها .. غوا طاولات اقمار
ورجالٍ تجمعها شهامة .. مباديها
وانا من رجالٍ في بنوك الشرف تجار
ولو انْ بنوك جْنيف تجهل باساميها
رفيقي شجاعٍ لا تمادى الزمان ودار
وقف وقفة أنصار النبي قدم اعاديها
احب الكرام اللي مهي تحشم الدينار
لغير الهواتف ما تفصّل .. مخابيها
واعاف الردايا .. لو ولد عم ولا جار
علي واجب اتوضى عقب لمس اياديها
الا ليت به سنسر لكشف الردى .. والعار
واجنب وجيه الشئم من قبل .. اخاويها
دروس الكرامه يختصرها ( عمر مختار )
دروب العمر عيبٍ .. بلا عز نسريها
فان لم اكن ( راس الهرم ) تالي المشوار
فبئس الطرق تلك التي كنت .. ماشيها
ولا تصير جنّه .. صير للناس مثل النار
تعزْ مستجير ، وتحرق اقدام واطيها
تواضع .. وتلقى في قلوب البشر مقدار
تكبّر .. وتلقى منزلك في مواطيها
ليا حاربوا ما انجزته الناس .. لا تحتار
تجاهلْك فنٍ .. كم يحبّط مساعيها
تقدّم وحيدٍ مثل ممشى ( الأسد ) لا سار
وخل ( الغنم ) بجموع تتبع مراعيها
الى اخر الموضوع من دون طول اعذار
خلاصة بيوتٍ تدهش .. اسماع موحيها
انا مابغيت مْن الزمن .. درهم ودينار
ابي سمعةٍ تفخر ربوعي .. بطاريها

تعليقات الزوار

  • كُل المحتوي و التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي موقع الشعر.
  • بعض صور الشعراء و الشاعرات غير صحيحة، نرجو تبليغنا إن واجهت هذى المشكلة
  • إدارة موقع الشعر لا تتابع التعليقات المنشورة او تقوم بالرد عليها إلى نادراً.
  • لتواصل مع ادارة موقع الشعر إضغط هنا.
© 2019 - موقع الشعر - بواسطة شركة المبرمجين