حارت دموعي وسط عيني وصديت
صديت عنهم والفت الشوف غادي
مابيه يلمحني وبالعين لديت
واظهرت لي ونه من اقصا فؤادي
وقال وشبك ياهوا البال ونيت
انا بوادي وانت رايح بوادي
اخاف معنا ماهتنيت وتسليت
والحب في قلبك خفيف وعادي
قلت ان لي صاحب له شهور بالبيت
مريض مايعرف شراب/ن وزادي
صدفه ذكرته واشعل الوجد وانحيت
مابيك تلمحني ودمعي يقادي
وحاولت اخبي عنهم الشوق وازريت
والنار شبت في فؤادي وقادي
وضميتها ضمه وفيها تماديت
وبانت خفايا الحب عقب العنادي
وطاب السهر من بعد معهم تهنيت
واسرجت لفحول القصايد جوادي
الصاحب الي كل ماقبلت واقفيت
اشوف زوله كنه اللنجم بادي
ويابعد عمري من عنا البعد mleet
وحبك وسط قلبي تمكن وسادي
متى على الله طايرتنا ترانزيت
واقلع على متن السحب من بلادي
واسرح مع اوقاتي بعد ماتعنيت
اما على الاسواق والا النوادي

تعليقات الزوار

  • كُل المحتوي و التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي موقع الشعر.
  • بعض صور الشعراء و الشاعرات غير صحيحة، نرجو تبليغنا إن واجهت هذى المشكلة
  • إدارة موقع الشعر لا تتابع التعليقات المنشورة او تقوم بالرد عليها إلى نادراً.
  • لتواصل مع ادارة موقع الشعر إضغط هنا.
© 2019 - موقع الشعر - بواسطة شركة المبرمجين