لقد زاد الجوى نوح القفاري
تقل تطعن كنيني بالشباري
عليها خامة من ليل حندس
على اطرافه من المهل اصفراري
تقل تنعى المعنى يوم جاها
قبل تنعاه سودن في الصداري
جلا بروحن كما روح الخلاوي
يولفها كتوليف الضواري
عنتها القرب والبعد شهوتها
جبلها الله عن حب الحضاري
لها كل اقفرٍ موطن وحدها
تماري به ليا اغتر المماري
تدندن به و أدن دنان عوجي
مغيب الشمس ادندن للفجاري
و أهيل البيت بثر البيت للي
عيونه باكيه والقلب ذاري
دعا ربّه وهاجوسه طلب له
سحابٍ سرمدي تصبه جواري
على الدنيا بدهر الدون دنه
يدندن دندنة راع الصواري
ابو عنقا سقى الرحمان قبره
بهتان من المسك العفاري
بكى وابكى على راحل قرومه
مناعيرن فلا لهم من مجاري
عزيزين النفوس بكل شيمة
ويلا قالوا وفوا مع كل طاري
ونا ابكيت الدهر يومه بعدهم
خلا منهم مغير الصيت جاري
حياتي سابقة ويا جلدهم
رخا يوم الجلد عف طهاري
ردى حظي على الالفين حول
فليت اني قبل ميتين ساري
قبل يسبى عمود الريش ولا
قبل زبن الجبور اليا المغاري
عن دهور الردى والى تردوا
من الضلعان طبّوا للغداري
مغير بشوت الأشياخ الأتارس
لبسها من زهت فيه الخزاري
ولا باقي من الشيخان إلا
ثلاث أو هم ثنين هالمحاري
ولا يشتب دمٍّ لبن عمّه
وعن خيره ياليت الشّر واري
ولا يامن صديقٍ من صديقه
سريعٍ بتكها حبال القشاري
ولا تدري العشيرة بفقراها
ولا يعزم فقيرين المصاري
تشعبط كل مشراف الحثاله
يما تحت البشوت من القذاري
وغابت دلة البن وونسها
وبالسهرة عن الكيف الخماري
أحاديث المجالس ما تسلّي
هرابد عنها قاطع زراري
يروح الليل كنّه ليل حنظل
يراجع له بمشروع ٍ تجاري
لقيت بكل قفرٍ لي فوايد
وسبعة خلق مخلوقٍ حراري
أخاوي كل صنديدٍ مجرب
ليا صاح الفزاري للفزاري
مغيث الي بكتانٍ بعثهم
وعممهم بألوان الجواري
أبيت الوصل لما طال ليلي
فررتُ لأبلقٍ عن جرف هارِي
لكم يلقى الكريمُ من اللئامِ
فلا تعبوا ولا تعب اصطباري
و إنّي محسنٌ لعدوِ ذكري
ليعلمَ ما الفتى يوم احتضاري
قفا نبكي فؤادٍ من غمامٍ
بهِ من كل ناحيةٍ أجاري
يقول العامري عامر يماجد
سلام الله يالبذ الشذاري
سلام لك من كهول الرويغب
غطارف بنتهم لك بالعصاري
جرس خلخالها بالعرق الأتوم
تحت شما من اللعب الغباري
جدايلها من الشمس وتحنت
وتكحل حاجبيها بالتباري
ترن سيقانها بالقاع طربا
زهج زهجانها طاف الصحاري
عليها من خمايل عاد الاحمر
ولك مكشوف سرجوف وفقاري
تورس لك جبين وخد عنب
تهامي العنب منبوذ فاري
ومبخورة بعود الكوكب احمر
جلب للعامرية بالغفاري
وخطت لك ع الرمشين نعسا
فحم سندار من نبت المداري
تصيح اليا طرى المعراج الاول
ولكن برزخ الانوار ناري
بعيدن يالغريب الي ملكها
وترسل لك حبيب بغير داري
على ضوح الغضى برق المدامع
ونوح ضلوعها راجي اغتفاري
ترد اليا حكى شعفان صبرك
متى يشعل اديمه في مناري
يكم حبّر على البطحاء وجعها
رسايل حبرها دم الحباري
يعامر خذ جواب اصليت هبسن
بعد هباس الاوحد وانت داري
ابو زيد ودرت شما بزيده
وزود شوقها لنضج الثماري
حرام وصالها وليوم دفني
خلا انها تتبع رسوم النزاري
ونا شفي من الدنيا خذيته
عسى عقب الفنا وياه داري
عسى الله يمدد ايامه كنيني
لطيف الروحوقدّس لي قراري
ليا جيته وفي راسي كثيرة
تلقى قلبه انوار إدباري
هي الجبرية وكلن بعدها
يلولا اثنيني ملها من مباري
تعهدها و أدبها أدبها
ضيائية من الحور العذاري
تقل جبريل ابوها وبنت حورا
ونطفة نور ماهي باقتداري
سقيت الكوثر السرمد بيديها
وكشفت لي الحجب بعيون قاري
هي الانوار وابراج الملايك
وهي المشعل بمعراجي وأجاري
كأن الطل مبعث وجنتيها
و عيناها المشارق للنهاري
لها أسلمت روحي طوع أمري
كراغب جنتيها وهي شاري
عهوده الطهر أصدق من صباح
يميز به كفيف اقصى الذراري
قل لشما يعامر مايضيع
بغدوة طايرن صوت القماري؟
لها مني التحية مع سلامي
وذكري حين أرحل في قراري
على قبري تقوم الليل عنده
فمنها الشفع ياصل في وتاري
وتندبني ثلاثن بعد موتي
برابية خلا فيها غباري
لها في قرتي عني عوضها
حنيفي و أمره ليث هصاري
مؤل أول ومولود بشرى
مهاجر ناصر وفيه انتصاري
أمير وخاتمه (كافيك ربك)
وله عمة خيارن من خياري
به يكنى الغريب الي بداره
بثاني غربتن ولها يساري
بصدري عن عديمين المذاهب
دفنها ضامري واخفى جراري
فلا من صادقن حسن الطوية
ولا حزام بشدايدها يثاري
ونا لو مالت الضلعان راسي
واركيها لامالت في جداري
فلا جاحت مناكبها ربوعي
ولا هاز الخصيم اي انتصاري
وعادات الدهر جاحد ولاحد
ولا يوفي لعزيزن جاه فاري
فلابه من حميا ولا وداعه
ولاهو لنجدة السآدات ضاري
يا زيد إدعس على عسرات صدره
وجل به لين تدرك من تجاري
خلقْك الله والدنيا وسيعة
تجول ابْها تجوّال النماري
خذ الحكمة من النوم إن تكدّر
ولا تغفي وعيني بالسهاري
و راسك لا تعطي به غير راسي
فداه الروس بدو والحواري
ولا تأثر إبن انثى لنجمك
مقام العز مابه من إيثاري
تربع بالسّما واعلوا علوّك
لا تكسل ثم تبعد عن جواري
يغذّي الحر فرخه لي مطيره
برية ذمتي و لا طق طاري
يا زيد جزال معروفك لأمك
لا تسهى عنها والزم مساري
صنيعك بالبشر مثل النوافل
ولكنّ أمّك الفرض الإصاري
لا تغضبها وترجى الله بعدها
وترجاني بعد حرقك إزاري
بعينك شفت رحمانٍ رحيمٍ
وفيها جعلها تصدق حواري
خذ الأنوار من آيات طه
لا مسلم والكُليْني والبخاري
حذاري مع سواد الناس تسلك
حذاري وأنتبه تسلك حذاري
دعيت الله يبارك وين تنزل
على ذكرك حياها والخباري

تعليقات الزوار

  • كُل المحتوي و التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي موقع الشعر.
  • بعض صور الشعراء و الشاعرات غير صحيحة، نرجو تبليغنا إن واجهت هذى المشكلة
  • إدارة موقع الشعر لا تتابع التعليقات المنشورة او تقوم بالرد عليها إلى نادراً.
  • لتواصل مع ادارة موقع الشعر إضغط هنا.
© 2019 - موقع الشعر - بواسطة شركة المبرمجين