من مجموعة فصول الحب (فصل خريفي) - الريم الشحي

...
شكرًا.. أحْيَيْتَ بيَ الذكرى
شكرًا لا أُنكِرُه حقا
لكن.. هل عدت لتقتلني؟
شكرًا ..حقاً ......
لا أدري شِعرا أو روحًا
لكن حروفك فتنتني في حبّكَ
حتى الهذيانِ
فرجاءً.. إن ظلّ رجاءٌ
علمني يا سيّد حزني
أن أهوى غيركَ
أو أن أنساكْ
علمني كيف اذا ناظرتك.. لا ارتعش لدى رؤياكْ
علمني كيف اذا اسمع صوتكَ
لا ألتفتُ لأراكَ
يا رجلاً بعثر أفكاري
يا سيّد مملكةٍ جائرْ
يا صمتي
يا فكري الحائرْ
يا من في عينكَ تابوتي
ورموشك كفني وصلاتي
يا مأساتي
يا وجعاً يعصِفُ ناياتي
في بحرٍ من دمعٍ ثائر
أبحرتكَ وحدي لِلَيالٍ
حتى اغرقني إعصاركْ
كم كنتُ بحبكَ أستنجدْ
كم صرخت عينايَ: احبكْ
وتمنيت بقربكَ أحيا
أو أن أفنا
عندي حقا.. سيّانِ مماتيَ والمحيا
حين أحبك!
-
(رقية محمد الشحي)

تعليقات الزوار

  • كُل المحتوي و التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي موقع الشعر.
  • بعض صور الشعراء و الشاعرات غير صحيحة، نرجو تبليغنا إن واجهت هذى المشكلة
  • إدارة موقع الشعر لا تتابع التعليقات المنشورة او تقوم بالرد عليها إلاّ نادراً.
  • للتواصل مع ادارة موقع الشعر إضغط هنا.
© 2021 - موقع الشعر