لجئ لاجينٍ في داخل الاجي ألتجى

لـ ، ، في غير مُحدد، آخر تحديث :

المنسابة: رد على الشاعر سعود الغريب العازمي

لجئ لاجينٍ في داخل الاجي ألتجى
وكتم كاتم الاسرار خافي مصايبه
بعد طافت الخمسين ما أرجيه لو رجى
وفي عالم النسيان ذكرى نجايبه
وجاه الخبر من سايرن سار وانفجى
وخلت توازنها والانظار غايبه
سترها الولي وقفت ومعشوقها بقى
وغزير الدموع الموق ينثر صبايبه
مشى الطريق الصح عن ظلمه الدجى
صافي مصفى ماتنقى شوايبه
مسك في ازمام الطيب بالاصل والنقى
وتمنعهم الشيمه والانفاس ذايبه
وثلاث البكار اللي ذكرتوا من الشقى
يذوب الحشى من ذوب ناسع ذوايبه
سقاها الجمال ومن تحت عودها سقى
غزيزت عقيد القوم مهيب سايبه
تربت ببيت العز من دونها حجى
حجها المحيط الاطلسي من مجاذبه
زما في زمانه زم في زمه الصبى
كما عود زملوقن تهزه هبايبه
تضيع هقاوي هقوة اللي بها هقى
من الرونق اللي ممطراتاً سحايبه
يمر في حبل المواصل واتقى
عقب الهزيع وفيه الاذهان غايبه
عليها سجع صوت المولع اليا رقى
اليا من ذكرها دمها الرمل غايبه

تعليقات الزوار

  • كُل المحتوي و التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي موقع الشعر.
  • بعض صور الشعراء و الشاعرات غير صحيحة، نرجو تبليغنا إن واجهت هذى المشكلة
  • إدارة موقع الشعر لا تتابع التعليقات المنشورة او تقوم بالرد عليها إلى نادراً.
  • لتواصل مع ادارة موقع الشعر إضغط هنا.
© 2019 - موقع الشعر - بواسطة شركة المبرمجين