الدُّجَى يَنْزاحُ مِن أنوارِ فجر

لـ حمدي الطحان، ، في غير مُحدد، آخر تحديث

الدُّجَى يَنْزاحُ مِن أنوارِ فجر - حمدي الطحان

[ [ للشاعر / حمدي الطحان
---------------------------------------------------
إنَّ كأس الصَّبْرِ يَحْوِي كلَّ مُرِّ
 
................... غَيْرَ أنَّ اليُسْرَ يَأتي بَعْدَ عُسْرِ
 
كُلَّما يَشْتدُّ ليلٌ في دُجَاهُ
 
.................... يَسْطعُ الفجرُ الّذي نرجو كَدُرِّ
 
هل رأيتَ الغيثَ يَهْمِي دونَ غَيْمٍ
 
...................... أو علِمْتَ النَّهْرَ إلاَّ دمْعَ بَحْرِ
 
وابتسامُ الرَّوْضِ يأتي بعدَ عَصْفٍ
 
.............................. ورعودٍ وفضاءٍ مُكْفَهِرِّ
 
والرَّبيعُ السَّاحرُ الإبداعِ وَقْعٌ
 
............................ لِشِتَاءٍ هادرِ الأنواءِ ، ثَرِّ
 
وانتصارُ الحقِّ ذَوْبٌ لِنهارٍ
 
....................... مِن دَمٍ حُرٍّ لَأجلِ اللهِ يَجْري
 
في غَدٍ يَرْتَدُّ عنَّا ما غَشَانَا
 
........................ مِن ضلالاتٍ وتكبيلٍ وشرِّ
 
إنَّ نورَ الحقِّ ماحٍ كلَّ زيْفٍ
 
...................... فالدُّجَى يَنْزاحُ مِن أنوارِ فَجْرِ
 
والنّسيمُ العذبُ يَطْوِي قَيْظَ قَفْرٍ
 
................ والنَّدَى الرَّقراقُ يَفْرِي قلبَ صَخْرِ
 
كم عُرُوشٍ قد عَلَتْ في ظلِّ بَغْيٍ
 
.................... وهَوَتْ يومًا وصارتْ مَحْضَ قَبْرِ
 
تُوقِدُ الَّلعْناتِ أنَّاتُ الضَّحايا
 
.................... إنَّما الطَّاغونَ في ويْلٍ وخُسْرِ
 
يُمْهِلُ الجبّارُ للباغينَ حتَّى
 
............... يُقْذَفوا وَسْطَ الَّلظَى مِن غيرِ عُذْرِ
 
رُبَّما يَنْسَى شِرارُ الخَلْقِ جُرْمًا
 
....................... فَاقَ في شرٍّ وقُبْحٍ كلَّ قَدْرِ
 
قد بَكَتْ مِن هَوْلِهِ سَبْعٌ شِدادٌ
 
........................ وشَكَتْ لِلهِ مِن فُجْرٍ وكُفْرِ
 
لكنِ الدَّيَّانُ أَحْصَى كلَّ شييءٍ
 
................ وقَضَى لِلعَبْدِ - إنْ يُظْلَمْ - بِنَصْرِ
 
-----------------------------------------
----------------------------
-------------
© 2022 - موقع الشعر