حبيبتي خلاصة الوجود - فؤاد العاشوري

" حبيبتي خلاصة الوجود "
* * *
في اللَّيْلِ حِينَ أَنظُرُ السَّماءْ
أَراكِ في القَمَرْ
أَراكِ فيهِ صُورةً
مِن أَجملِ الصُّوَرْ
وَفِكْرَةً
مِن أَرْوَعِ الفِكَرْ
 
أَراكِ فيهِ غادةً جَميلةً
يَطِيبُ لي بِقُربِها السَّهَرْ
وَنَحْوَها يَطيبُ لي السَّفَرْ
ما أسْعدَ الإنسانَ أنْ
يَطيرَ نَحوَ مَن يُحبُّها
ما أَرْوعَ العُروجَ لِلقَمَرْ
* * *
* * *
وَفي الصَّباحِ حِينَ أَستَفيقُ وَالزُّهُورْ
أَراكِ فيهِ في المَدى أَشعةً وَ نُورْ
وَرَوْضَةً تَفوُحُ بِالعُطورْ
وَنَسْمةً عَلِيلةً تَهبُّ في فُتُورْ
 
وَحِينَها
أشعُرُ أنَّ حبَّكِ الكبيرَ بِي يَفُورْ
يَطْمَحُ أنْ يَكوُنَ لِلنَّدى قَصيدةً
تَشْدو بِها الطيُورْ
على مَدى الأيّامِ وَ العُصُورْ
* * *
أَراكِ في الشَّمْسِ وَفي القَمَرْ
في البَحْرِ وَالنَّهَرْ
أَراكِ في الجِبالِ وَالسُّهولِ وَ الشَّجَرْ
أَجْنِيكِ جَنْيَ الزَّهْرِ وَ الثَّمَرْ
أراكِ في الصَّباحِ وَالمَساءْ
في الصَّيْفِ وَ الشِتاءْ
أراكِ في الأرضِ وَ في السَّماءْ
يا امرأةً أَحْبَبْتُها حُبّاً بِلاانتهاءْ
حُبّاً بِلا ضَجَرْ
* * *
في بَيتيَ الحَزينِ
وَالشَّوارعِ الكَئِيبهْ
أَراكِ يا حَبيبهْ
أَراكِ في كُلِّ فَتاةٍ حُلوةٍ نَجِيبهْ
بِحُسْنِ كُلِّ زَهرةٍ
قَطَفْتُها مِن يَدِكِ الرَّطِيبهْ
خُلاصَة الوُجُودِ كُنتِ لي
وَاليومَ في الوُجودِ كُلّهِ
أَراكِ يا أَديبَتِي البَعيِدةَ القَرِيبهْ
* * *
يَقولُ لي الرِّفاقُ مَن تُحِبُّها
مَضَت وَ لَن تَعُودْ
كأنَّهُم لا يَعلمُونَ أنَّكِ الوُجُودْ
وَأنَّكِ الحياةُ وَالخلُوُدْ
وَأنَّكِ الشَاعِرَةُ الكاتِبةُ الأَدِيبهْ
وَأنّكِ الحَبيِبهْ

تعليقات الزوار

  • كُل المحتوي و التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي موقع الشعر.
  • التعليقات المنشورة غير متابعة من قبل الإدارة. للتواصل معنا اضغط هنا.
© 2022 - موقع الشعر