واليوم ألكلك فالمعاني وأتلعثم فالحروف - حمود العطاوي

‏استأذنك بعد التّحية و اسمعيني يالهنوف
‏ أديب شاعر تحضر الدّرة اذا ناديتها

‏جايك مسيّر من روابي نجد و اقلامي سيوف
‏ حول الأدب ولا لغيره قط ماسليتها

‏شاركت هارون الرّشيد بغزوته حتى النّكوف
وحاربت مع هتلر جيوش الرّوم لين افنيتها

‏لاني بحزنان على هتلر ولا واجهت خوف
‏طاغي لكن في غيبة الطّاغي طلع نعتيتها

الواقع اني رجُل قدام البشر شبه معروف
ركبت شرع السّفن و اعماق البحار اقضيتها

‏واليوم ألكلك فالمعاني و أتلعثم فالحروف
مافيه حاجه قد عملها شخص ماسويتها

‏مخلوق من طينة بشر مولود قدام الكسوف
‏ فالعلم ولا في سنين العمر مامريتها

‏ابيك تاخذني غلا ولا تخليني عيوف
‏ماعمري اقطف وردة بالعذب ماسقيتها

انا ادري ان المسأله فيها امتحانٍ للضيوف
واللي بقى لي من حصانه للضّمير اعطيتها

‏النّخوة اللي ما امتطت صهوة جواد الفكر نوف
سميت ب افكاري و لأهل الهينة خليتها

‏اهديت لك زبدة كلامي وانتي ادرى بالظّروف
‏اللي قست لأمة محمد مثلهم قاسيتها

© 2023 - موقع الشعر