دواير

لـ وليد رأفت محمد، ، بواسطة سماهر، في غير مُحدد

دواير - وليد رأفت محمد

با هرب م البرد وليل الخوف
 
وبرغم الخوف لسَّايا باشوف
 
غصن الأحزان على أفرع لوف
 
تِبقالى سيوف
 
تطرح ألمى .. يجمد قلمى
 
وانطقها بحق وع المكشوف
 
بتاخدنى حروف
 
لطريق مِتّعتَر مِشْ مرصُوف
 
والاقينى باشوف
 
على مدد الشوف .. ساعة ما باموت
 
و تابوتى عليه الناس بتطوف .
 
وسألت ..
 
إزاى الحلم بيبقىكابوس .. و انا فيه باغرق ؟!
 
دا أكيد ويجوز الحلم بتاعى بيتحقق
 
و بَحاول أكدِّب و بَصدَّق
 
لكن معرفش !!
 
أسئِلة بِتدور جِوّه خواطرى
 
مع بعض بتنسج ف سحابه
 
وعشان خاطرى
 
رسِّينى يا سطر على إجابة
 
مشنوقه دموعى على عيونى
 
آه يا جنونى
 
من طول حكاياتى المبتوره
 
جوّه البنوره المسحوره
 
راسم صوره
 
وحَوارِى الحلم إزاى تنسد
 
أنا حلمى سؤال ..
 
معرفش الرد
 
وان جانى جوابه .. بيبقى سؤال
 
وكأنى باعيش ..
 
أنشال من حفرة لحفرة أنشال
 
وسؤال بيجر ف ديله سؤال ..
 
محروم م الرد
 
ومشيت ف التوهه بألف لسان
 
عطشان يا اخوانَّا ..
 
يا هوووه حيران
 
محتاج لإجابة تِبلّ الريق
 
ف طريق بيضيق
 
ويضيق البُعد ما بين جُدران
 
آه يا ناس تعبان
 
طراطيف الجان
 
بتشد ف راسى كمان وكمان
 
وكمان بيغنى ف لحن الخان
 
ح نزف الليلة على الشيطان
 
العجلة الدايره تصيب راسى
 
ليه يا مراسى ؟!
 
.. أنا مش راسى
 
با تطوح مره شمين ويمال
 
والنوبة يا خال لابسه لباسى
 
مش أيوبى ولا عباسى
 
وقماش توبى مش مَملوكى .. ولا هكسوسى
 
ولا كنت ف يوم أبداً أموى
 
ولا خنجر إيدى كان دموى
 
أنا مش سموى ..
 
ولا نُص إله
 
أه يا دماغى ..
 
لو غيرى يتوه ما بتوهش معاه
 
و انا رغم همومى ورغم عذابى
 
ب
 
ق
 
و
 
ل
 
الله
 
وبقول الله .. !!
 
أنا مالى وحالى متغيَّر
 
و مزاجى معكَّر ومجيَّر ..
 
لا أنا كنت محفلط ومزفلط
 
ولا كنت مخطَّط و مشخبط
 
و لا كنت مهبَّل و مخبَّل
 
ولا كنت باطنَّش و استعبَّط
 
ولا كنت مهتَّك و مأستَّك
 
ولا حتى مكرَّش ومبطَّط
 
أُمَّال أنا إيه .. ؟!
 
أنا فرعونى ..
 
باتمرد ع الوضع الحالى
 
أنا كان مالى بالهوسه ..
 
اللوَّسه
 
العِميانى
 
ياه من تانى مش فرعونى
 
مسكون ف عبايتى
 
وإيه غايتى
 
ولا سكة تورينى نهايتى
 
مش عارف إيه ..
 
صابنى .. وخادنى
 
بادخل جوايا وجنونى
 
مش عارف ليه
 
كل ما احاول أمسك نفسى
 
ألقانى عكسى
 
ماشى ع السكة الهمايونى
 
مره أخبط ..
 
مره ألخبَّط ..
 
مش متظبَّط ..
 
أخ .. جرى إيه ..!!
 
دماغى
 
تقيله
 
شويه !

تعليقات الزوار

  • كُل المحتوي و التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي موقع الشعر.
  • التعليقات المنشورة غير متابعة من قبل الإدارة. للتواصل معنا اضغط هنا.
© 2021 - موقع الشعر