بنت الاكابر - وليد الكهالي

إياش يا بنت الاكابر تنظري
نحوي بنظرات التكبر والغرور

انا اصيل الساس لا تستصغري
قدري وانا نجل الضراغيم النمور

وانتي اصيله بس اريدش تحذري
لا توقعي في فخ اصحاب الشرور

واللي يقولون الكلام الشاعري
والله اكثرهم عديمين الشعور

لانش كبيره ما اريدش تصغري
وانتي لقومش مجد من ذيك العصور

وهل العطا الواسع بهم لا تسخري
هذه نصيحه شخص من مده صبور

لو تتبعي ما قلت مابا تخسري
وان ما تبعتيها ابا ابقى بش فخور

لا تبحثي عن حرب عالم عنصري
ما لاق لش شي مثل جمع الزهور

البعض بافعاله ترينه مزدري
يمشي وما يلزم اشارات المرور

وجيت بكل وضوح ماني مفتري
امشي كذا ما الف باقوالي وادور

وان كان منتي راضيه تتغيري
لمي حريرش كاد بركاني يثور

مادد جناحه بالقصايد طائري
وان كان تبغي صقر انا صدت الصقور

ماني بمتخوف كما تتصوري
ما للمخافه داخلي اية حضور

ولاتضني ان لي دور البري
والله مالي بالبرائه اي دور

ما اقول ابو الطيب ولا نا البحتري
قاسي والين لا تهلهلت الصخور

اصغر الدنيا بمقلة مجهري
واحياني اكبر به صغيرات الامور

وان ذبلة ازهاري بواحه دفتري
اوقف بصم الصخر واغرس لي جذور

ما ابيع نفسي بل لعزتها اشتري
لوساقني ذا الشي لاعماق القبور

ان صغت معنى صغت معنى جوهري
يشفي غليلي وان عطشت اشرب بحور

واطمح بماهو مبتعد عن ناظري
وابني من اوطاني الى اوطانه جسور

وانتي بما قلته امانه فكري
واتعلمي لانه يقال العلم نور

وان وسوس الهاجس من الذكر اكثري
واتقلبي مني نصيحه لش وشور

لنش اصيله جيت اقولش حاذري
لا تصبحي لقمه بافواه النسور

تبغي جرائه جيت لش شاعر جري
اسكب حروفي في فناجيل السطور

عاده على ما اعتقد عظمش طري
لا تدخلي باقدامش اوكار النمور

يا بنت ما اظنش معي با تصبري
وانا معي ضاقت وسيعات الصدور

صارحت باللي دار داخل خاطري
وانتي وش اللي عاد في بالش يدور

الشاعر وليد عبد الكريم الكهالي

تعليقات الزوار

  • كُل المحتوي و التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي موقع الشعر.
  • التعليقات المنشورة غير متابعة من قبل الإدارة. للتواصل معنا اضغط هنا.
© 2021 - موقع الشعر