بمناسبة حفل الشيخ بدر بن محماس الشغار - ناصر بن نهار الثعلي

بدينا بذكر مكون الكون تكويني
عزيز الجلال مسير الفلك فالابحار

بديع الصفاة اللي خلقنا من الطيني
عليه اتكلنا عالم الغيب والأسرار

بعد ذكره ابدأ والجماهير توحيني
سلامي سلام إسلام يظفي على الحضار

تحية معطرة بورد ورياحيني
من الهاجس اللي يصخر القاف ما يحتار

وأرحب وأحيي بأسم شيخ الدماسيني
هلا مرحبا باللي حضر محفل الشغار

عداد الزهور وعد طلع البساتيني
أرحب بعد ما نابني عنه بالأشعار

بأسم بدر بن محماس أرحب ملاييني
على العود الأزرق والشحم وأمهات بهار

وقبالٍ يسل أهل العقول الحكيميني
رفيعٍ عن الاسفاف في منزل الاخيار

وأنا جيت أشارك والمواجيب تدعيني
وأميز دخولي بعد ما أميز المظهار

أعرف أن قدامي شيوخ وسلاطيني
مقادم عتيبة كاسبين الفخر والكار

شيوخٍ لهم جزل المواقف عناويني
هل الفزعة العجلة هل الموقف الجبار

مقادم عتيبة ملحقين المخليني
ليا جاء نهار فيه ولد الردي يحتار

وأعرف أن فالجماهير ناسٍ فهيميني
وكذلك رجالٍ تنقد الشعر والشعار

لكني حسب فهمي عزومي تهمقيني
وأمد الننظر واسابق الحصن بالمضمار

وبه فارسٍ قدمي والاخر يباريني
والآخر وراي بعديد لو شد فالمشوار

وأعرف أن ما يكتب من الله بياتيني
أبه خير والا شر ما يمنعه ديار

درسة الشريعة قبل درس القوانيني
وعرفت الزمن لو زان لابد ما يندار

تدور الليال وينقلب زينها شيني
ما دامت لأحد والباقي الواحد القهار

بها نوح عمره تسعمائة وخمسيني
هذه دعوته وللي وراء يعلم الغفار

رحل ثم جاء بعده عباد ونبييني
ما منهم على وجه البسيطة حداً مرار

أمم قبلنا تحت البسيطه مقيميني
أحد في جنان الخلد ينعم وأحد فالنار

وحنا بعدهم ياهل العرف ماشيني
طراقي بهالدنيا وكلاً عليه أوزار

نصيحة قبل يالربع تغميضة العيني
نبادر بتوبة صادقة لله الجبار

على شأن بكرة يوم وضع الموازيني
تبدلك السيئات حسنات يالشكار

يقول الكتاب أنذر عشيرتك الأدنيني
وها أنتم أبناء عم وقراب ولي أنصار

وحديث الرسول المصطفى بين قوسيني
على الأمة أخشى نقمة القرش والدينار

أخاف الغنى يطغ العباد المصليني
عن السنة السمحا وعن سيرة الأبرار

هذا قول سيدنا إمام التقييني
وأنا رجل مسلم واجبي لفتت الأنظار

لمن حولنا من ناسٍ جوعا وعاريني
ما تاجد طعام والا لباسٍ لها ستار

أخوان لنا فالأرض والعرض والديني
يموتون جوع وكل ساعة نشوف اخبار

هذا والسلام أختام وهلا ملاييني
بعد ما جمعنا الله بضيافة الشغار

© 2023 - موقع الشعر