تعالي أريك أمانيك تصير
 
أريك خيالا كنت تراه تحلم
 
كنت ومن أين كيف
 
لا أذكر أني كنت رأيت
 
ولا أذكر أني كنت
 
ولا أذكر أني
 
لا اذكر
 
لا
 
هات تعال أريك المعجن الشئ المكنون
 
أريك الشئ الساكن المسكون بتوق البدء
 
أريك جنون العقل ولا تسأل كيف ستنظر
 
لكن لا تسأل هذي الفضة عن أسماء
 
الرؤيا غامضة
 
لا تسأل كيف دخلت ستعرق كيف
 
وقفت
 
وكنت كأني في الحلم
 
كأني حلم الفضة حلي وبطيئا همت
 
وكالسابح في الرئبق صرت أرى
 
ورأيت الشئ وكان جميلا
 
كانت تمسك أطراف يدي
 
ويدي ترتعش الآن للمس الريش النائم خائفة
 
و الشئ جميل صرت أرى
 
وعرفت بأني أقف الآن بوهج الفضة
 
هذي فضة أيامي الأولى
 
حين دخلت
 
دخلت النار

تعليقات الزوار

  • كُل المحتوي و التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي موقع الشعر.
  • بعض صور الشعراء و الشاعرات غير صحيحة، نرجو تبليغنا إن واجهت هذى المشكلة
  • إدارة موقع الشعر لا تتابع التعليقات المنشورة او تقوم بالرد عليها إلى نادراً.
  • لتواصل مع ادارة موقع الشعر إضغط هنا.
© 2020 - موقع الشعر