مقال في : معنى ...وأصل ( بعل )

للكتاب: برادة البشير،


مقال في : معنى ...وأصل ( بعل ) ...وموقعه بجبل ( صفون )...بأوغاريت العريقة بالقطر العربي السوري الشقيق...
مقاربة لسانية إتنولوجية في ضوء نظريتي في التضايف اللغوي ...لاصول المفاهيم والقيم الإنسانية بهلالنا الخصيب
☆☆☆☆☆☆☆☆☆☆☆☆☆☆☆☆☆☆☆☆☆☆☆☆☆☆☆☆☆☆☆☆☆☆☆☆☆☆☆☆☆☆☆☆
ملحوظة : -- ينشر الأستاذ غسان القيم ....من حين لآخر كلمات مقتضبة عن تراث أوغاريث العريق...ولي ملاحظتين على عمله :--
1 ) ان كلامه ذي طابع أنشائي....يصنف في إطار الأدبيات...غير ذات صلة بالبحث العلمي... خاصة وان الموضوع متصل بأثار....
2) سبق لي ان نشرت بصفحته استعدادي لنشر مقالات علمية حول آثار أوغاريث ...وتجاهل ما نشرته..ولم يستجب لدعوتي....لافتقاره لمنهج علمي ملائم في سبر أغوار غنى التراث الأوغاريثي....
ولأن أوغاريث -- باعتباري عربي...ومختص في لغات ولهجات وثقافة هلالنا الخصيب من السفوح الغربية لجبال زاغروس إلى الشاطئ السوري-- الفينيقي.....تراث مشترك لكل عربي....سانشر مقالاتي العلمية ذات الصلة ....دون اعتبار لرأي الأستاذ ...غسان...وليسبح في إنشائيته ..كما يحلو له.....
بالنسبة لإسم ( بعل ) : --
حوالي الألف الثانية قبل الميلاد...وفي الفضاء اللغوي والثقافي والمعتقدي الممتد من حاضرة ( أبيلا )...إلى ( أوغاريث )...تبلور مفهوم جديد عن الألوهة وهو ( بعل ) ويتكون هذا الإسم من مقطعين يرجعان لأصول سومرية هما : --
□□ ( ب ...من آب بمعنى بيت وحضن وكنف...)
□□ ( إيل ...وأصله سومري في مقطع آنو / آن ....كإلاه السماء والأقدار ...وكبير آلهة سومر....وحيث اللام في اللغات السامية تتضايه مع النون ...نطقتها لهجات الشمال السوري من ( أبيلا ) إلى ( أوغاريث ) باللام بدل النون ...ونتجت صيغة ( بالو...بدل بانو...وحيث الألف تضايف العين والحاء والهاء...نطقت صيغة ( بانو ....بعلو ...)...وهو ما أعطى صيغة ( إيلو الآرامية التي كتب بها العهد الجديد....والمشهورة في قول المسيح مناجيا ربه : - " إيلو ....إيلو ....لم شبقتني ....اي يا ربي لم تركتني )....
وفي صور وصيدا أضيفت لها أداة التعريف ( الهاء / المقابلة ل( أل) العربية والتي توجد بالفينيقية واللهجة المشتقة منها وهي العبرية ...فنطق بعل بإدغام العين بصيغة ( هبل )...الذي اتخذته قريش أحد معبوداتها بفعل احتكاكها بالشام عبر رحلة الشتاء والصيف...وهو موجود بهذه الصيغة في الذكر الحكيم بثلاث معان :
-- معنى السيد
-- ومعنى الزوج المخصب لزوجته كإخصاب بعل للأرض لكونه رب الامطار المخصبة فلاحيا....للأراضي البور...والتي مازالت تسمى بالمغرب العزيز منذ العهدالفينيقي - الآرامي ...بالاراضي البعلية....
-- ومعنى صنم كمعبود العرب فيما قبل الإسلام...
وقد اتخذه الفينيقيون إسما لأعلامهم...مثل ( إيتو بعل...أي بيت إله الأمطار ...وإيتو... هي الأخرى من أصل سومري...ومنها اسم العسكري العبقري القرطاحي ( هاني بعل... او حنابعل ....او آني بعل ....اي الذي حن عليه او هناه الإله بعل...واللائحة طويلة...
بالنسبة للسدة الجبلية التي يستوي عليها بعل وهي قمة ( صفون ) نبين ما يلي : --
ان اللغة الأوغاريثية قريبة جدا من العربية كما نعرفها...لأن الأصول واحدى والكل ذي صلة بالمنظومة ( السومرية -- الأكدية )...وفي ضوء ذلك سأشير في مقاربتي اللسانية -- الإتنولوجية -- لضيق المجال -- لصيغتين ذات صلة بمعنى وأصل جبل ( صفون ) :-
□□ إن كلمة (صفون )مركبة من ثلاثة مقاطع سومرية هي :
-- ) صاد / وهو....فونيم غير موجود في الأبجدية المقطعية السومرية المكونة من 16 مقطع فقط بينما الأوغاريثية تبلغ أبجديتها 32 فونيم....والنطق الأصلي ل( الصاد في ( صفون ) هو الشين >>>> شبون )....والشين السومرية تدل على معان بالأشتراك منها ما له صلة بالسياق...الخير....واليد ...التي تعمل لجني الخير...
-- والمقطع الثاني هو : ( ب = آب ) ويدل على البيت....
-- المقطع الثالث هو : ( أون / آن / آنو ....) وهو إسم إله السماء السومري ...
ومعنى التركيب المجزي في اسم جبل بعل ( صفون ) هو ( ص = ش + ف= تضايف الباء + أون >>>> اي جبل صفون هو موقع بعل حضن وكنف الخير السماوي....الذي تأتي به أمطار بعل فتسقي الأرض البور .وتأتي بالخيرات لعبدة الإله بعل....
ومن ( الصف >>> الصب >> الشب....اشتقت العربية الفصحى مفهومي :
-- شب ....بمعنى نما....وأينع...كما تخصب أمطار بعل....
-- صف ( = صب )....بمعى الحب والعطف الذي يغمر به بعل إله الأمطار عباده فتشمله خيراته....
لنا عودة للموضوع لتفاصيل اوسع نطاقا ....في لغة الفراعنة..وفي اللهجات الأمازيغية ...ذات الاصول مثل الأوغاريثية في المنظومة ( السومرية -- الأكدية ) التي لا يريد الأستاذ غسان المغرم بالتراث الأوغاريثي ان يعرفه....
برادة البشير بفاس العامرة المختص في الطوبونومي والانثروبونومي ....والحامل لذرع في الإيجيبتولوجي...
تم يومه الخميس العاشر من كانون الأول 2020....يتبع

تعليقات الزوار

  • كُل المحتوي و التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي موقع الشعر.
  • التعليقات المنشورة غير متابعة من قبل الإدارة. للتواصل معنا اضغط هنا.
© 2022 - موقع الشعر