طَغى اليَراعُ لِبَسطي في العِنانِ لَهُ - صفي الدين الحلي

طَغى اليَراعُ لِبَسطي في العِنانِ لَهُ
وَهوَ الجَوادُ وَظَهرُ الطِرسِ مَيدانُ

فَلا تُؤاخِذ بِطُغيانِ اليَراعِ إِذا
جَرى عَلَيَّ فَلِلأَقلامِ طُغيانُ

© 2023 - موقع الشعر