أَذى الجِسمِ شُربُ الراحِ قَبلَ اِغتِذائِهِ - صفي الدين الحلي

أَذى الجِسمِ شُربُ الراحِ قَبلَ اِغتِذائِهِ
وَلِلنَفسِ مِنهُ غايَةُ القَبضِ وَالثَقلِ

كُلوا وَاِشرَبوا أَمرٌ بِتَرتيبِ شُربِها
وَلا تَشرَبوا الصَهباءَ إِلّا عَلى أَكلِ

© 2022 - موقع الشعر