زارَني وَالصَباحُ قَد سَفَرا - صفي الدين الحلي

زارَني وَالصَباحُ قَد سَفَرا
وَظَليمُ الظَلامِ قَد نَفَرا

وَجُيوشُ النُجومِ جافِلَةٌ
وَلِواءُ الشُعاعِ قَد نُشِرا

جاءَ يُهدي وِصالَهُ سَحَراً
شادِنٌ لِلقُلوبِ قَد سَحَرا

فَتَيَقَّنتُ أَنَّهُ قَمَرٌ
وَكَذا اللَيلُ يَحمِلُ القَمَرا

© 2022 - موقع الشعر