كانك تحسب الليالي صافيه كل ليل - ناصر حمد الخالدي

كانك تحسب الليالي صافيه كل ليل
انشد وتلقى خبرها عند من لاعته

كم ضيّقت صدر حرّاً كان باله طويل
يسامر الليل وعيونه على ساعته

خطوى شجاعاً ظلمّه الوقت واصبح ذليل
واصدوف الايام بوجاع الزمن صاعته

بينه وبين السعاده غيهب المستحيل
ودنياه لو طاعها باخلاص ما طاعته

يصبر وكنّه غريب الدار عابر سبيل
يكن حزنه وصبره صار شمّاعته

يزرع وفا وايتمنى ما يبور الحصيل
بس ان زرعه شلعه الوقت من قاعته

يخفي اهمومه ولا بيّن كثير وقليل
عن عالماً قد شرى ارضاها وهي باعته

لكن يبقى الاصيل بكل حاله اصيل
ايلين رب الخلايق ياخذ اوداعته

تعليقات الزوار

  • كُل المحتوي و التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي موقع الشعر.
  • التعليقات المنشورة غير متابعة من قبل الإدارة. للتواصل معنا اضغط هنا.
© 2022 - موقع الشعر