يابو خلف ليت الليالي تعودي
اللي مضت ما طابت النفس منها
العمر ينقص والليالي تزودي
وشيا يفوت من اليدين يغبنها
فاتت عليه مثل حلم الرقودي
والوم عمر لذته مامكنها
أنا احسب ان العمر ماله احدودي
واقول ابمدي للسنين برسنها
ويوم انتبهت وجيت ابنكس اردودي
قالوا عن المقفي بعيد وطنها
ماكنها مرت ليالي السعودي
اللي تركنا ارزاقنا من جهنها
كم ليلةي ملغى عليه شهودي
الا الذي ساوى العقول وزنها
حذفت عمري بين افاع واسودي
انسى حياة النفس مما فتنها
اقرب بغرات تفوت الحسودي
وابعد عن الشكات تبعت ضعنها
واكمي عن الغالين سر السدودي
ماعندي اغلى منك ماخبرك عنها
الا ليا جا النفس شياً يكودي
اخبرك يامشكاي في مامحنها
ليا ردت هقوت ردي الزنودي
وردتني حوضي يبرد حزنها
عساه يسقاء يوم ورد العدودي
هكا السنين اللي نسينا لحنها

تعليقات الزوار

  • كُل المحتوي و التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي موقع الشعر.
  • بعض صور الشعراء و الشاعرات غير صحيحة، نرجو تبليغنا إن واجهت هذى المشكلة
  • إدارة موقع الشعر لا تتابع التعليقات المنشورة او تقوم بالرد عليها إلى نادراً.
  • لتواصل مع ادارة موقع الشعر إضغط هنا.
© 2020 - موقع الشعر