كم تشتهي تصفو لك الأيام - مصطفى معروفي

كم تشتهي تصفو لك الأيامُ
فتعيش لا تأسى و لست تضامُ

تحيا و طرفك لا يرى إلا الرضى
و السُّخْط عنك به نأى الإحجامُ

يا أيها الغافي اشتهيت عباءة
حيكتْ و خاطتها لك الأحلامُ

هذا هو التاريخ فاسأله أهلْ
قد عاش قبلك في الهناء أَنامُ

عجبا لمن في نومه مستغرق
و غدا طويلا في التراب ينامُ/

© 2023 - موقع الشعر