ليتنا مثل الأسامي

لـ عبدالرحمن الحمادي، ، في العتب والفراق، آخر تحديث

ليتنا مثل الأسامي - عبدالرحمن الحمادي

ذكريات العمر الاول ،، لو نويتي ترجعين..
تو هذا العمر بادي .. ينهي اوجاعه وجاك ؟

اسمعك بنبض قلبي واتركي صوتي الحزين
لو تباريح المحبة ،، تختلج لامن دعاك

واطلبك بالله فرصة ، يمكن الخافي يبين!!
باتجرد من شعوري ،، واعترف اني بلاك :

ماتعلمت المحبة صدق واحساس ويقين
وماطلقت عنان حرفي دون ترنيمة سماك

والسنين تمر عجله بس يمدي تعرفين
ماتغير شي فيني … باقي بقلبي غلاك ..

ذكرياتك والمشاعر والحنين اهوا الحنين
يمكن قليبك تناسا ،، غير قلبي مانساك

ليتنا مثل الاسامي ،، ماتغيرنا السنين
وليت لي يومٍ بعمري اقدر آعيده معاك

لندن
2012/12/17

تعليقات الزوار

  • كُل المحتوي و التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي موقع الشعر.
  • التعليقات المنشورة غير متابعة من قبل الإدارة. للتواصل معنا اضغط هنا.
© 2022 - موقع الشعر