الفذّ الجسور - هزاع بن زايد - شيخة الكتبي

مْن لْمَحْت الشيخ بالخيل ايِعَدي
إحْتْدَم في داخلي شْعر وْ شعور !!

وْانَفَلَتْ قلبي "قصيده" .. من يَدي
في مَدِحْ هالفارس الفذّ الجَسور

للمَشاعر قلت: "ورفجه هيّدي
وْ قيّدي مزمَل لخَطْواته يثوور "

لين ينهيه السّباق وْ .. يبتدي
رحلة الفوز المكلّل..بالسّرور

أَقْبَل الرقراق..بو الوجه النّدي
يبسم وْ طلّته تتضوّع عطور!!

وْ اللجام بقبضة الشهم ايْغَدي
سهم يرمي به و تصويبه ..حْذور

مرحبا بْهزّاع..أهلاً سيّدي
حَيّ خير انجاز مِن هذا الفخور

خيلك الأوّل..مهوّل يرعدي
يَعْدو وْ قدْح الحوافر..نار!!نور!!

يمْثْل لْهَيْبَتْك.. يا ابن الأجْوَدي
وْ من قواه حضور.. مهيوب الحضور؟

يا "الفلاحي" يعل فدواك الرّدي
عشت " بو زايد" لأحبابك دهور

فيك..ما بَكبح قصيدي و اهتدي
قاطعه الأبيات في شخصك ..نذور

وْ دامني أكتب..و جيلي لك فَدي
الشعر..هزّاع /..هزّاع الشعور!!

تعليقات الزوار

  • كُل المحتوي و التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي موقع الشعر.
  • التعليقات المنشورة غير متابعة من قبل الإدارة. للتواصل معنا اضغط هنا.
© 2021 - موقع الشعر