بحر العيون - لطفي القسمي

في بحر العيون
أنا أبحر بلا بوصلة
ولا شراع
أبحر بلا عنوان
لكنني أستمتع بالإبحار
أستمتع بالإبحار
في عيون من أحب
ولا أريد الوصل إلى الشاطئ
ولا أريد الارساء في الميناء
ولا أبحث عن بر الأمان
فقط أريد الاستمرار في الإبحار
في عيون حبيبتي بلا توقف
هذا الإبحار هو حلمي
إبحار لا أشبع منه
ولا أمل منه
سفينتي بلا مجداف
وليس لها مجداف
وكيف لي أن أجدف في عيون حبيبتي
كيف لي أن أعكر أمواج عيون حبيبتي
كيف لي أن أعكر مزاج حبيبتي
فقط سأبحر بهدوء
وكأنني نسيم
أو ضباب شفاف
سأبحر في عينيك حبيبتي
مستمتعا بزرقة عيناك
ومتأملا في جمال بؤبؤ عينك
ومغامرا في رموش عيونك
عيناك حبيبتي هما جنتي
وفيهما وجدت سعادتي
فيهما عرفت معنى الفردوس المفقود
فدعيني حبيبتي أبحر في بحر عينك
ولا تغلقي أرجوك بحرك في وجهي
فأن متيم في بحر عينك
وعاشق لهواء بحرك
فدعيني أبحر في جمال عينك
لعلني أصل إلى محيط قلبك

تعليقات الزوار

  • كُل المحتوي و التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي موقع الشعر.
  • بعض صور الشعراء و الشاعرات غير صحيحة، نرجو تبليغنا إن واجهت هذى المشكلة
  • إدارة موقع الشعر لا تتابع التعليقات المنشورة او تقوم بالرد عليها إلاّ نادراً.
  • للتواصل مع ادارة موقع الشعر إضغط هنا.
© 2021 - موقع الشعر