جنود الله

لـ ، ، في غير مصنف، آخر تحديث :

المنسابة: يوم الطاعون

جُنودُ اللهِ تَسعى في الفَضاءِ
تُصيبُ بِأمرِهِ وَبِلا اقتِناءِ

وَفَيروسٌ بِمِجهَرِنا عَصيٌّ
فَكَيفَ لعَينِنا ضِعفُ الغِشاءِ

نَظَرتُ بِدَهشَةٍ لمَّا أُحيلَتْ
نُفوسٌ لِلجُحورِ وَبِانزِواءِ

أيَسكُنُ كلُهُم خَوفاً وَرَهباً
وَيَسكُنُ مَوتُهم جَوفَ الفِناءِ

دُعاءٌ لَو دَعوا يَحتاجُ صَبراً
فَأينَ تَرى لَهُم صَفوَ الدُّعاءِ

رَضينا مِن لَحوحٍ قالَ هِمُّوا
لِغَلقِ مَحلِّكُم دونَ الغِذاءِ

إذا هُوَ لَم يَهِبْنا مِن طَعامٍ
فَمِن أينَ الدَّراهِمُ في الشِّتاءِ

فأيُّ مِنَ الحِلولِ تُقي حَياةً
فنَحنُ كَما تَرى سَبَبُ الوَباءِ

نُسَلِّمُ أمرَنا للِهِ جَبراً
ونَدعوا كَي يَرانا في النَّقاءِ

((الأديب أحمد أورفلي))

تعليقات الزوار

  • كُل المحتوي و التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي موقع الشعر.
  • بعض صور الشعراء و الشاعرات غير صحيحة، نرجو تبليغنا إن واجهت هذى المشكلة
  • إدارة موقع الشعر لا تتابع التعليقات المنشورة او تقوم بالرد عليها إلى نادراً.
  • لتواصل مع ادارة موقع الشعر إضغط هنا.
© 2020 - موقع الشعر