خريف العمر

لـ أحمد أورفلي، ، في الرثاء، 10

خريف العمر - أحمد أورفلي

لقد ودَّعتُ نصفَ العمرِ ممَّا
سيبقى بعدَهُ عَطَبٌ ووهنُ

وما ألقاهُ من ثنيٍ بظهري
فليسَ يريبُني سَقَمٌ وذهنُ

لأنِّي في القناعةِ سوف أخشى
على عقلي إذا ما فيهِ أهنو

فما خوفي على جَسَدٍ وعظمٍ
لأنَّ مناعتي في العقلِ رهنُ

© 2023 - موقع الشعر