نبتةُ الطهر (إهداء لأميرة الشعراء د. عناية أخضر)/ شعر: صالح عبده الآنسي - صالح عبده إسماعيل الآنسي

أَيُّ حشدٍ حَوَى النِّسَاءَ جَميعا
صُبَّ في شخصِها؛ فجاءَت ربيعا؟!

واكتسى عَامِلٌ بخضراءِ أزهى
حُلَّةٍ للبَهَاءِ تعلو الرُّبُوعَا

نبتُةُ الطُّهرِ والنَّقَا في ثَرَاهَا
طابَ أصلٌ لها، وطابَتْ فروعا

إِنَّها المرأةُ التي مِن يَدَيَهَا
نفحُ كلِّ الطيوبِ شهدَاً وضَيعَا

مِثلُ خضراءِ؛ مَن كخضراءِ قلبٌ
أخضرٌ، يمسحُ الأسى والدُّمُوعَا؟!

مَنجَمٌ فاضَ مِنهُ كُلُّ عطاءٍ
أسْرَجَ الخفقَ في الضلوعِ الشموعا

شعر: صالح عبده الآنسي

تعليقات الزوار

  • كُل المحتوي و التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي موقع الشعر.
  • التعليقات المنشورة غير متابعة من قبل الإدارة. للتواصل معنا اضغط هنا.

مناسبة القصيدة

من نصوص مشاركتي بديوان شعر (جنوبية من أرضِ العطاء) الصادر عن دار الأمير ببيروت للشاعرة والكاتبة الجنوبية اللبنانية عـناية أخـضـر

© 2021 - موقع الشعر