تكية... العشق من ديوان شهد العشق

لـ ، ، في الغزل والوصف

المنسابة: قصيدة في اطار مقاربة منطق العشق

تكية... العشق
 *******
 لكل " كينونة "...مناعتها...!
 حصانتها…
 في الخلية…
 كالعشق...للوجدان…
 كِلْيَه...!!
 ******
 لكل " كينونة "...سرها...!
 للديمومة...ناظم...!
 ك" كلية " تطهير…
 للذات...!
 كطرسيس...للعواطف…
 يبخر...غموض النيَّه...!!
 ******
 التطهير...بالعشق…
 آية...!
 كعيون الروعة…
 بإطلالة...صبيه…
 ترسم بأركان ...الوجدان...!
 عند شاعر...كعاشق…
 كم لوحة…
 بالروح...حِليَه...!!
 ******
 حذار أن تهمل …
 " واو "...النداء...!
 بحمولة…" العطف "...
 فلا تعاطف...في العشق…
 دون ، نجوى...بواو...!
 واو...يكشف بفتح…
 الثغر…
 وُسعه...!
 للنشوة...شهيَّه...!!
 ******
 حلول…" الواو "...
 في غير ...حضنه...!
 يغير...ما بالنفس…
 من ...نيه...!
 كحلول " الواو "...
 محل … " اللام "...
 أخَّر...انعتاق …
 ثَغر..."مْليليه"...!!
 ******
 وما شهية العشق…
 كشهية...الساسه ...!
 فدهاء...الكتابة...أشرس
 من دهاء …" فينق "...
 صحراء...!
 وأدهى من ثعلب...الرمل...!
 ثمل...الكل…
 بأقوال...فِريَه...!!
 ******
 الفارق أجلى...من الجلاء...!
 عند، رد ...غزو...!
 فسل" عقابيل "...أوسلو…
 تفهم مآل ...ساذج...!
 وقَّع…
 فوقَع في " الضم "...
 وقيعة…
 ب" القوة "...محميَّه...!!
 ******
 من يفاوض...على " أصل "...
 لا يدركه...!
 و" حامي "...الأصل…
 كعاشق حضن...وجدانه...
 لا ترى...عينه
 لفتاته...سميَّه...!!
 ******
 من يصافح...ثعلبا…
 لا يبكي...على" كنف "...
 الصبايا...!
 ومد اليد لسارق…خبز...
 أهون من سارق ...شعر
 كشعور...مثل شاعرية…
 تعانق " التربة " …
 بمجسات ... الروح...!
 روح...تصوغ " هُويَّه "...!!
 ******
 تقول...ماما...!
 لا تنافس...أخاك …
 قبل ضمان ...حق...!
 فالخلاف...يأتي…
 بعد صد...غاصب...!
 والخلاف...قبله…
 يفضي...لهزيمة…
 جليَّه...!!
 ******
 لا يفاوض...من يلوح بالقوة...!
 سوى، ساذج...!
 فماسك …" قرطاس "...
 لا، كماسك... سيف...!
 والتاريخ...لا يرحم …
 متوسلا...!
 يمتطي صهوة ...بالعبث
 مكسيَّه...!!
 ******
 ساقيات…" الجب "...
 في ..." أثينا "...تسخر
 من غفل...!
 والسذاجة...رُصدت
 للضحك...!
 وما العجب...سوى…
 في ضحك...من " حكيم "...
 يسقط...كغفل…
 في الجب... سويَّه ...!!
 ******
 العيون...كأسئلة...الطفولة 
 أصناف...؟
 سحرها...لا يقبل...قياسا...!
 وعين العشق…
 عند ، شاعر...مثلي…
 لا تقاس...ب" كنز "...!
 فمن يحوي فؤاده…
 كنز ...الجمال…
 بالصدق...يروي …برويٍّ…
 لن يكون…" نسيا...منسيَّا...!!"
 ******
 تكية الغفل...بالنفاق…
 مزركشة...!
 ألوانها بعين العشق…
 باهته...!
 فليس ك " نعش " غروب…
 الشمس...!
 أو " سرير "...الشفق…
 روعة…
 في رسم ...ما بوجداني…
 لفتاتي...
 أبهى ...تكيَّه...!!
 ******
 تكايا...العشق …
 بعين ...شاعر...!
 سحرها ...من سحر
 المفاتن...!
 وأروع... التكايا…
 سكون عيني...بعين ليلاي…
 كذا ، ترضع ناظرتي…
 المعاني...!
 معان...تقطر من مقلة…
 بأوشال عواطف…
 نديه...!
 ******
 وأنعم تكايا العشق…
 سرير...بنهد حوائي…
 يرسم بعيني...لوحة…
 يعز ...وصفها …
 على الراوي...برويه...!!
 ******
 نَداك...حوائي…
 كنجواك ...!
 لأديم...وجداني…
 يُندي...عواطفي…
 يسقي...حدسي…
 برحيق وصالك…
 فتربو تربة شاعريتي…
 هناك...أسقيك يا فتاتي…
 شعرا...!
 إيقاعه...يراقص عيناك…
 فتنضح...بالطويَّه...!!
 ******
 وا فتاتي...!
 إفصاحك...بالعين...لقلبي
 مرشد...!
 أهش به على " قبان " شعري
 فأجانس... الأصوات…
 من جنس...الحاء ...!
 بها تمسي ذاتنا…
 عند ، رغوة الليل…
 " راضية ...مرضيَّه " ...!!
 ******
 يا فتاتي...!
 دغدغي ...كياني...!
 بفصاحة...العين...!
 ف" أنصح "...رسول…
 في العشق...!
 تماس العيون…
 فليس أسرع...من شعاع
 ضوء...!
 سوى ، عين أنثى...!
 عين تسبر ...غوري...
 في لمحة…
 كاشفة ما يموج...بوجداني…
 من أسرار...خفيَّه...!!
 ******
 تقول ...ماما...!
 أهل ...التفاوض...عراة...!
 عن جهل...!
 فقناع... المنافق…
 بعين...صادق...يموه
 قضيه...!
 من أجل ذلك...أسقط العشق
 أوراق...التوت...!
 فشفافية...العيون…
 للعشاق…
 وليَّه...!!
 ******
 برادة البشير من أرشيفي الخاص بتاريخ تموز 1993

تعليقات الزوار

  • كُل المحتوي و التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي موقع الشعر.
  • بعض صور الشعراء و الشاعرات غير صحيحة، نرجو تبليغنا إن واجهت هذى المشكلة
  • إدارة موقع الشعر لا تتابع التعليقات المنشورة او تقوم بالرد عليها إلى نادراً.
  • لتواصل مع ادارة موقع الشعر إضغط هنا.
© 2019 - موقع الشعر - بواسطة شركة المبرمجين