وَيْحَكِ

لـ ، ، في الهجاء

المنسابة: خيبة الامل فيمن كنت تحب وفراقه فى الاخير

ويحكِ يا ابنة أنورٍ !
لما لم ترمى السِهَام تِباعا
ورميتِهِّنَّ واحداً فالآخرَ
وَقَسَمْتِ قلبى الوّهِنْ أرباعا
ورميتِ الحبَ كلَّ الحبِ تحت حذائكِ
وألْقَيّْتِنِى -انا وقلبى- صُيَّماً وجِيَاعا
يالِشَمَاتَةِ نَفْسِى فِيَّ وشَمَاتَةِ
من كانوا بالأمسِ القريبِ "رِعَاعا"
لإن سألتِ الكل يا ابنة أنورٍ
لأرْدَفُوا : أنِّى لأجْلِكِ أُحَارِبُ الأسْبَاعَا
أيا شيمُ قد نَزَفَ الجُرْحُ وتَدَاعَى
وأصبحَ فُؤادِى مع الرَقِيقِ مُبَاعَا
أيا شيمُ لِمَا تَمَرَّدَ قَلْبُكِ هكذا !
وقد كانَ أمْسَاً مُخْلِصَاً تَبَّاعَا
باللهِ لِمَا سَكَبَ الحَنِينَ وأشْعَلَ الأوجَاعَا
وأحْرَقَ ذِكْرياتِ الصِبَا بيننا
ولِمَا كانَ قَلبُك يَومَهَا قَاسِيا وشُجَاعَا
مُرْيِهِ أنْ يَكُفَّ شِدَّةَ بَأْسِهِ
فقلدْ بِتُّ مِنْهُ مُرَوَّعَا مُرْتَاعَا

تعليقات الزوار

  • كُل المحتوي و التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي موقع الشعر.
  • بعض صور الشعراء و الشاعرات غير صحيحة، نرجو تبليغنا إن واجهت هذى المشكلة
  • إدارة موقع الشعر لا تتابع التعليقات المنشورة او تقوم بالرد عليها إلى نادراً.
  • لتواصل مع ادارة موقع الشعر إضغط هنا.
© 2020 - موقع الشعر