مواريث الفهد - علي معلي السلمي

على قدّ الحروف الفآيضة .. من مفرع الأهداب
يفيض الشعر ل أوراق السهر بعد إمتلت عيني

و حكت للغيم عبقْ الذكريات ، ووجهي المرتاب
يرآوده الشعور اللي بدأ .. و آحيى دواويني

هنا مجدٍ مُعتق في عروشه .. يا أولؤ الألباب
ملك من فوق سطح الأرض يقضي للسماء ديني

رحلْ و أبقى نسيج الحزن يصنع للرجال ثياب
رحل فهد العروبة .. و المراثي تبتدي فيني

ترك كل الحضور اللي زحم كف الزمان و غاب
خذآه الموت يوم الموت حق .. و يالله تعيني

عسى من جنة الفردوس في قبرة عليه أبواب
تطل ب ناظر عيونه على .. ورد و بساتيني

و عسى الله يكرمه بالجنة العُليا بدون حساب
على خدمة بيوت الله و التوحيد .. و الديني

وعسى الله يرحم الإبن العظيم القائد المحراب
وريث المجد فيصل كآسب العليّا من سنيني

و يبارك في عمود البيت و الأركان و الأطناب
رجالٍ تخلق الأمجاد و الهامه عناويني

هنا سلطان إبن فهد العروبة كآسر الأنشاب
سحابٍ يحيي قلوب الضماء الهالك و يحييني

تصافحه المآثر و المكاسب عآنقته و جاب
صروحٍ خالدة في صفحة التاريخ تثريني

و هنا محمد فهد فوق الثريا ينثر الترحاب
بعد ما أهداء على الأرض المكارم فالمياديني

يعانق غيمةٍ طاهر خجلها يُبدي الإعجاب
بعد هلت فرح نبته على البيداء رياحيني

وهنا عبدالعزيز إبن الفهد يخلق من الأتعاب
مزيج أفراح .. تأخذها الهبايب للمساكيني

نرى كفه على هيئة كرم .. لآمدها تنساب
نبع منها العطا في منبعه عفوية و ليني

و هنا خالد زبون المستحيلة مُبري المنصاب
وريث المجد و التاريخ .. شيّد للعظيميني

تغني له هبوب محمله مسك و شذا و أطياب
حروف إسمه لها في مرتع التاريخ تدويني

و هنا سعود الفهد راية فخر في قمة المرقاب
ترفرف في سماء الإنجاز .. رمزٍ للسلاطيني

ملت كامل فراغات الزمان إيدينه إستقطاب
لإمجاد الخلود السرمدي و الطيّب يبيني

مواريث الفهد يعجز يجمعها قلم و كتاب
لكن الشعر ينثر مفرداته .. بيني و بيني

تعليقات الزوار

  • كُل المحتوي و التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي موقع الشعر.
  • التعليقات المنشورة غير متابعة من قبل الإدارة. للتواصل معنا اضغط هنا.
© 2021 - موقع الشعر